المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: حرب المدفعية والطائرات المسيرة في أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
طائرات مسيرة
طائرات مسيرة   -   حقوق النشر  AP

تلعب الطائرات المسيرة دورا مهما في العمليات العسكرية الأوكرانية في منطقة ميكولاييف حيث تصاعد القصف الروسي في الأسابيع الأخيرة. بالموازاة مع ذلك، يقوم فريق الاستطلاع الأوكراني "اليراعات" بتنفيذ عملية الطائرات بدون طيار في محاولة لمكافحة أي محاولة روسية للاستيلاء على مزيد من الأراضي في المنطقة.

"هذه حرب مدفعية وطائرات بدون طيار" ، كما يقول قائد الوحدة الذي يطلق عليه الاسم الحركي "باتون". يراقب باتون بعناية الدخان المتصاعد بعد هجوم على موقع روسي على بعد بضعة كيلومترات على شاشة تعرض التغذية المرسلة من السيارة. وبحسب باتون ، فإن الطائرات بدون طيار هي "العيون" الوحيدة.

تقول تحليلات وزارة الدفاع البريطانية إن الغزو الروسي على وشك الدخول في مرحلة جديدة "يتحول فيها القتال إلى خط أمامي بطول 350 كيلومترًا، يمتد من قرب مدينة زابوريجيا إلى مدينة خيرسون التي تحتلها روسيا.

وتقع مدينة ميكولاييف، مركز بناء السفن الذي تقصفه القوات الروسية بشكل يومي، على بعد أقل من 100 كيلومتر من خيرسون. وبينما تستعد المنطقة لاحتمال شن هجوم روسي أو هجوم مضاد أوكراني، يقول الجنود إنه سيكون من الأسهل الدفاع ضد هجمات جديدة.

يقول باتون: "نحن في الحقيقة ننتظر أن يتقدم الروس"، ويضيف: "إذا خرجوا لمهاجمتنا، فسوف نركلهم ... وننفذ ضدهم هجوما مضادا ... وسنتخذ مواقعهم".