المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بالفيديو: 47 مليون حبة إمفيتامين.. السعودية تحبط "أكبر محاولة تهريب" للمخدرات

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة
صورة   -   حقوق النشر  أ ف ب   -  

أعلنت السعودية الأربعاء ضبط ما يقرب من 47 مليون حبة من مادة الإمفيتامين، في ما اعتبرته "أكبر محاولة تهريب في عملية واحدة" لهذا النوع من المخدرات التي تكافح السلطات محاولات تهريبها وتوزيعها منذ سنوات في المملكة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن هيئة الزكاة والضريبة والجمارك انها تمكنت من ضبط أكثر من "46,9 مليون قرص من مادة الإمفيتامين المخدر مخبأة داخل شحنة طحين" بعد وصولها إلى "الميناء الجاف في مدينة الرياض ونقلها إلى أحد المستودعات".

وذكرت أن قوات الأمن ألقت القبض "على المشاركين في تهريبها وعددهم 8 مقيمين، 6 من الجنسية السورية و 2 من الجنسية الباكستانية".

ولم تكشف السلطات ما إذا كانت هذه الحبوب مخدر الكبتاغون المؤلّف من أحد أنواع الأمفيتامينات ولا البلد مصدر الحبوب المضبوطة.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم المديرية العامة لمكافحة المخدرات في تصريحات نقلتها "واس" أن "كمية المواد المخدرة التي ضبطت في هذه العملية، تعد الأكبر من نوعها التي تتم محاولة تهريبها إلى المملكة في عملية واحدة".

وفي تموز/يوليو الفائت، أعلنت السعودية ضبط ما يقرب من 15 مليون حبة من الكبتاغون وردت "إلى المملكة عبر ميناء جدة الإسلامي" في غرب البلاد وكانت "مخبأة في إرسالية عبارة عن آلة لصناعة الكتل الخرسانية".

الكبتاغون أساساً هو التسمية التجارية لعقار نال براءة اختراع في ألمانيا في أوائل الستينات من القرن الماضي، مؤلّف من أحد أنواع الأمفيتامينات المحفزة ويدعى فينيثلين، مخصّص لعلاج اضطرابي نقص الانتباه والأرق من بين حالات أخرى.

وتمّ حظر استخدام العقار لاحقاً ليتحوّل مخدراً يتم إنتاجه واستهلاكه بشكل شبه حصري في منطقة الشرق الأوسط. وهو ينتج بشكل أساسي في سوريا ويتم نقله إلى الأسواق في الخليج.

وتعتبر المملكة، صاحبة أكبر اقتصاد في العالم العربي، إحدى أكبر أسواق الكبتاغون في الشرق الأوسط.

وتعلن المملكة بانتظام عن مضبوطات حبوب الكبتاغون التي تأتي بشكل أساسي من سوريا ولبنان عبر شحنات، لا سيما الفواكه والخضر. وقالت الجمارك إنها ضبطت 119 مليون حبة العام الماضي.

وأفاد تقرير أعده معهد "نيو لاينز" للأبحاث الذي يتخذ من واشنطن مقرا في نيسان/أبريل أن تجارة حبوب الكبتاغون المخدّرة توسّعت الى حد كبير في الشرق الأوسط خلال العام 2021 لتتجاوز قيمتها خمسة مليارات دولار.

والثلاثاء، أعلن السفير السعودي في لبنان وليد بخاري أن السلطات السعودية ضبطت 700 مليون من الحبوب المخدرة مصدرها لبنان منذ العام 2015.

المصادر الإضافية • أ ف ب