إسبانيا تخفض ضريبة القيمة المضافة على الغاز لنهاية العام مع إمكانية التمديد

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
رئيس الوزراء بيدرو سانشيز يعلن عن تخفيض الضريبة على الغاز الطبيعي مبدئياً من 21 بالمائة إلى 5 بالمائة، ابتداءً من شهر تشرين الأول/أكتوبر حتى نهاية العام الجاري، 1 سبتمبر 2022.
رئيس الوزراء بيدرو سانشيز يعلن عن تخفيض الضريبة على الغاز الطبيعي مبدئياً من 21 بالمائة إلى 5 بالمائة، ابتداءً من شهر تشرين الأول/أكتوبر حتى نهاية العام الجاري، 1 سبتمبر 2022.   -   حقوق النشر  AP Photo   -  

كشفت الحكومة الإسبانية النقاب عن خطط لخفض ضريبة القيمة المضافة على الغاز خلال الربع الثالث من العام الجاري لمساعدة السكّان على مواجهة التضخم الذي اقترب من مستويات قياسية تجاوزت عشرة بالمئة على أساس سنوي.

وقال رئيس الوزراء بيدرو سانشيز، اليوم الخميس، إنه سيتم تخفيض الضريبة على الغاز الطبيعي مبدئياً من 21 بالمائة إلى 5 بالمائة، ابتداءً من شهر تشرين الأول/أكتوبر حتى نهاية العام، مع إمكانية تمديد هذا الإجراء ليشمل العام 2023 "إذا استمر الوضع الصعب الذي نمر فيه"، في إشارة إلى التضخم وارتفاع أسعار الطاقة.

ومن شأن الخطوة التي اتخذتها الحكومة الإسبانية أن تجعل ضريبة القيمة المضافة على الغاز متماشية مع ضريبة القيمة المضافة للطاقة الكهربائية في البلاد، والتي تمّ تحديدها بنسبة 5 بالمائة منذ شهر حزيران/يونيو الماضي للحد من تأثير التضخم على القدرة الشرائية.

 وكانت عدة دول أوروبية، أعلنت في الآونة الأخيرة عن تخفيضات مؤقتة في ضريبة القيمة المضافة، مثل ألمانيا التي أعلن مستشارها أولاف شولتس قبل أسبوعين عن خفض ضريبة القيمة المضافة مؤقتًا على الغاز من 19% إلى 7%، لمساعدة المستهلكين في مواجهة ارتفاع الأسعار جراء الحرب الروسية على أوكرانيا، وقال إن النسبة المخفضة ستظل سارية حتى نهاية آذار/مارس من العام 2024 على الأقل.

المصادر الإضافية • وكالات