سجن معلم أيرلندي خالف أمر المحكمة بالتوقف عن التدريس في مؤسسته والسبب.. طالبٌ قرر تغيير جنسه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع التلفزيون الأيرلندي
الشرطة الأيرلندية تقبض على المعلم إينوك بورك 05/09/2022
الشرطة الأيرلندية تقبض على المعلم إينوك بورك 05/09/2022   -   حقوق النشر  التلفزيون الايرلندي

سُجن مدرس أيرلندي لمخالفته قرار المحكمة العليا التي أمرته بعدم الحضور إلى المدرسة وإعطاء دروس، ووجهت له تهمة ازدراء المحكمة بعد استمراره الالتحاق بها.

وكان إينوك بورك قد وُضع في إجازة مدفوعة الأجر من قبل المدرسة الثانوية التي تقع في العاصمة دبلن في مقاطعة ويستميث، بعد خلافه مع المدير حول طريقة مخاطبة طالب أراد تغيير جنسه.

وقالت المدرسة إنه طلب من بورك وجميع الموظفين في أحد الاجتماعات مخاطبة الطالب باسم مختلف واستخدام الضمير "هم" بدلاً من "هو" أو "هي".

لكن بورك عارض طلب المسؤولين وحدثت مشادة كلامية كبيرة بينه وبين مدير المدرسة، الذي حصل فيما بعد على أمر قضائي يمنع الأستاذ من الحضور وإعطاء الدروس.

تم إيقافه عن التدريس في تلك المؤسسة لكن مع دفع مرتبه كاملا، في انتظار نتيجة اجتماع تأديبي من المقرر عقده في وقت لاحق من هذا الشهر.

قال بورك للمحكمة العليا إنه لا يريد أن يدخل السجن. مضيفا أن معتقداته الدينية لم تكن سوء سلوك، وأضاف أن التنازل لشيء خاطئ سيكون عارا وخزيا ومثالا رهيبا للطلبة. وقال إن هذا ضد قيمه وضميره.

وقد عُرضت على بورك فرصة للتفكير في قرار المحكمة. لكنه قال إنه لا يستطيع التطهر من ازدراء المحكمة بازدراء معتقداته المسيحية. ومن المقرر أن تعود القضية أمام القضاء يوم الأربعاء.

وقال القاضي مايكل كوين إن قراره لا يتعلق بأساسيات المواقف التي يتبناها الطرفان. وأنه معني فقط بخرق أمر المحكمة.