تايوان تبدي تخوفها من تعزيز العلاقات بين روسيا والصين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
أعلنت وزارة الخارجية التايوانية في بيان أن موسكو تصف الذين يحافظون على السلام وعلى الوضع القائم بأنهم محرضين
أعلنت وزارة الخارجية التايوانية في بيان أن موسكو تصف الذين يحافظون على السلام وعلى الوضع القائم بأنهم محرضين   -   حقوق النشر  AP

اعتبرت حكومة تايوان الجمعة أن تعزيز العلاقات بين الصين وروسيا يضر بـ"السلام الدولي"، وذلك غداة لقاء عقده الرئيس الصيني شي جينبينغ مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في أوزبكستان.

وأبدى شي جينبينغ وفلاديمير بوتين الخميس في سمرقند عزمهما على تبادل الدعم وتوطيد علاقتهما في أوج التوتر مع الغربيين، خلال أول لقاء بينهما منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في شباط/فبراير.

وكرر بوتين خلال اللقاء دعم موسكو لمطالب بكين في ما يتعلق بتايوان حيث أثارت زيارات مسؤولين أميركيين في الأسابيع الأخيرة استياء الصين، ووصفها بأنها "استفزاز".

ويعتبر النظام الصيني الجزيرة جزءا لا يتجزأ من أراضيه متوعدا باستعادتها بالقوة إذا اقتضى الأمر في المستقبل. وأثار الغزو الروسي لأوكرانيا مخاوف تايبيه التي تخشى التعرض للمصير ذاته مستقبلا.

وأعلنت وزارة الخارجية في بيان أن تايوان "تدين بشدة روسيا لتأييدها الحكومة المتسلطة والتوسعية للحزب الشيوعي الصيني في تصريحاتها الزائفة خلال لقاءات دولية تسيء إلى سيادة بلدنا".