لماذا يسعى إردوغان للانضمام إلى منظمة شنغهاي للتعاون؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
رجب طيب إردوغان
رجب طيب إردوغان   -   حقوق النشر  صورة رويترز

نقلت محطة (إن.تي.في) التلفزيونية ووسائل إعلام أخرى يوم السبت عن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قوله إنه يسعى لضم بلاده إلى عضوية منظمة شنغهاي للتعاون.

وكان إردوغان يتحدث إلى الصحفيين بعد حضوره قمة المنظمة في أوزبكستان قبل توجهه إلى الولايات المتحدة.

وقال إردوغان "ستنتقل علاقاتنا مع هذه الدول إلى موقف مختلف كثيرا بهذه الخطوة".

وأضاف ردا على سؤال عما إذا كان يقصد بذلك عضوية منظمة شنغهاي للتعاون "بالطبع، هذا هو الهدف".

وتركيا حاليا شريكة بصفة محاور في منظمة شنغهاي للتعاون التي تضم الصين وروسيا والهند وباكستان وإيران وقرغيزستان وطاجيكستان وقازاخستان وأوزبكستان.

وأجرى إردوغان خلال القمة محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وقال إن تركيا وروسيا توصلتا إلى اتفاق لحل الخلاف بشأن محطة للطاقة النووية يجري بناؤها في أكويو بجنوب تركيا.

وقال إردوغان "إن شاء الله سنتمكن من استكمال وافتتاح أول وحدة في (أكويو) في عام 2023".