المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اللجنة الانتخابية الروسية تعلن أن النتائج الأولية لاستفتاء الضم تظهر تأييدا قويا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع وكالات
جندي أوكراني النار في كوبيانسك التي تم استعادتها مؤخرًا في منطقة خاركيف بأوكرانيا. 2022/09/23
جندي أوكراني النار في كوبيانسك التي تم استعادتها مؤخرًا في منطقة خاركيف بأوكرانيا. 2022/09/23   -   حقوق النشر  كوستيانتين ليبيروف/أ ب   -  

بلينكن: الغرب لن يعترف "مطلقًا" بالاستفتاءات التي نظمتها روسيا في أوكرانيا

تعهد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الثلاثاء بأن الغرب لن يعترف مطلقًا بضم روسيا للأراضي الأوكرانية بعد أن بدأت السلطات التي نصبها الكرملين تعلن نجاح استفتاءات نظمتها في المناطق الخاضعة لسيطرة موسكو.

وقال بلينكن للصحفيين "نحن والعديد من الدول الأخرى كنا واضحين تماما. لن نعترف - في الواقع لن نعترف مطلقًا - بضم روسيا لأراض أوكرانية".

ستولتنبرغ: الاستفتاءات الروسية في أراض أوكرانية "انتهاك صارخ للقانون الدولي"

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ أن الاستفتاءات التي نظمتها روسيا في أربع مناطق محتلة في أوكرانيا بهدف ضمها "زائفة" وتشكل "انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي".

وأفاد ستولتنبرغ على حسابه في تويتر بأنه أكد للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن "الحلفاء في الناتو مستمرون في دعم سيادة أوكرانيا وحقها في الدفاع عن النفس". وقال "الاستفتاءات الزائفة التي نظمتها روسيا ليست شرعية وتشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي. هذه الأراضي أوكرانية". 

نتائج أولية لاستفتاءات في أربع مناطق أوكرانية تظهر تأييدا كبيرا للضم

أعلنت اللجنة الانتخابية الروسية في أربع مناطق أوكرانية تسيطر عليها موسكو كليًا أو جزئيًا أن نتائج الاستفتاءات لضمّ هذه المناطق تظهر فوز الـ "نعم" بحسب نتائج أولية، وفق ما أفادت وكالات روسية الثلاثاء.

وأفادت وكالات ريا نوفوستي وتاس وإنترفاكس للأنباء الروسية أن السلطات الموالية لموسكو في كلّ من المناطق الأوكرانية الأربع أكّدت أن التأييد جاء بنسبة 97 إلى 98 بالمئة من الأصوات بعد فرز ما يتراوح بين 20 و27 بالمئة من الأصوات.

موسكو لن تطلب تسليم رعايا روس فروا بسبب التعبئة إلى الخارج

أعلنت وزارة الدفاع الروسية الخميس أنها لن تطلب من حكومات أجنبية تسليم آلاف الروس الذين فروا من البلاد بهدف تجنب التعبئة الجزئية للقتال في أوكرانيا.

وقالت الوزارة في بيان إن "وزارة الدفاع الروسية وفي إطار التعبئة الجزئية، لم ترسل ولم تحضر ولن ترسل طلبات الى سلطات كازاخستان وجورجيا ودول أخرى بشأن مسألة عودة يقال انها قسرية الى روسيا لرعايا روس موجودين هناك".

وكانت جورجيا وكازاخستان، الدولتان المجاورتان لروسيا، تحدثتا الثلاثاء عن زيادة كبيرة في عدد الروس الوافدين إليهما منذ إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعبئة جزئية لإرسال عسكريين للقتال في أوكرانيا.

قتال عنيف

خاضت القوات الأوكرانية والروسية قتالا عنيفا في مناطق مختلفة من أوكرانيا يوم الثلاثاء، مع اقتراب الاستفتاءات التي نظمتها روسيا في أربع مناطق تأمل في ضمها إليها من نهايتها، إذ تنتهي روسيا الثلاثاء من تنظيم استفتاءات في أربع مناطق تسيطر عليها كليا أو جزئيا في أوكرانيا مثيرة غضب كييف والدول الغربية التي وعدت برد قوي في حال ضمها.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن منطقة دونيتسك في الشرق لا تزال تمثل أولوية استراتيجية قصوى لبلاده، ولروسيا أيضا، بينما احتدم القتال في عدة بلدات بينما تحاول القوات الروسية التقدم جنوبا وغربا.

ووقعت اشتباكات أيضا في منطقة خاركيف في الشمال الشرقي، محور هجوم أوكرانيا المضاد هذا الشهر. وواصلت القوات الأوكرانية حملة لإخراج أربعة جسور ومعابر نهرية أخرى من الخدمة بهدف تعطيل خطوط الإمداد للقوات الروسية في الجنوب.

وقالت القيادة الجنوبية للقوات المسلحة الأوكرانية يوم الثلاثاء إن هجومها المضاد في خيرسون كبد العدو خسائر، بلغت 77 جنديا وست دبابات وخمسة مدافع هاوتزر وثلاثة أنظمة مضادة للطائرات و14 عربة مدرعة. ولم يتسن لرويترز التحقق على الفور من تقارير ساحة المعركة.

وتأمل موسكو في ضم مناطق خيرسون ولوغانسك ودونيتسك وزابوريجيا، في الشرق والجنوب، والتي تشكل نحو 15% من أوكرانيا. ولا تخضع أي من تلك المناطق لسيطرة موسكو التامة.

أ ب
الناس يصطفون للتصويت في استفتاء في لوغانسك التي تحتلها روسيا جنوب شرقي أوكرانيا. 2022/09/24أ ب

 ولا يزال القتال مستمرا على طول خط الجبهة بأكمله، إذ أعلنت القوات الأوكرانية تحقيق مزيد من التقدم منذ أن هزمت القوات الروسية في منطقة خامسة، هي خاركيف، في وقت سابق من الشهر.

كوستيانتين ليبيروف/أ ب
جنود أوكرانيون يطلقون النار على كوبيانسك التي تم استعادتها مؤخرًا في منطقة خاركيف بأوكرانيا. 2022/09/22كوستيانتين ليبيروف/أ ب

وهدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضمنيا باستخدام الأسلحة النووية لحماية أراضي بلاده، والتي ستشمل المناطق الأربع في حالة ضمها. وبدأ التصويت على ضمها إلى روسيا يوم الجمعة ومن المقرر أن ينتهي يوم الثلاثاء، مع احتمال موافقة البرلمان الروسي على الضم في غضون أيام. وترفض كييف والغرب الاستفتاءات باعتبارها صورية متعهدين بعدم الاعتراف بالنتائج.

وزيرة الخارجية الفرنسية تزور كييف تعبيرًا عن دعمها لأوكرانيا

توجّهت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا إلى كييف الثلاثاء في زيارة دعم لأوكرانيا في مواجهة الغزو الروسي، وفق ما أفاد صحافيون في وكالة فرانس برس.

وكتبت كولونا على تويتر باللغة الفرنسية "صباح الخير أوكرانيا، فرنسا إلى جانبكم"، مرفقةً التغريدة بصورة لها في ساحة في كييف التي كان الضباب يلفّها، برفقة السفير الفرنسي ايتيان دو بونسان.

ومن المقرر أن تلتقي كولونا خصوصًا خلال هذه الزيارة، وهي الثالثة لها إلى أوكرانيا منذ اندلاع الحرب، الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ووزير الخارجية دميترو كوليبا والمدعي العام أندري كوستين.

ويُفترض أن تزور أيضًا مطار غوستوميل في منطقة كييف الذي شهد معارك شرسة في بداية الحرب. وقد انسحبت القوات الروسية من المنطقة أواخر آذار/مارس.

الأمم المتحدة تستنكر الوضع الحقوقي "الرهيب" والقتل خارج نطاق القانون في أوكرانيا

 قال مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة يوم الثلاثاء إن الغزو الروسي لأوكرانيا تسبب في تدهور أوضاع حقوق الإنسان وأدى إلى مجموعة واسعة من الانتهاكات، التي بينها القتل خارج نطاق القضاء والتعذيب، والتي ترقى إلى جرائم حرب.

وقال مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان في تقرير إنه يشعر بقلق خاص بخصوص تعذيب وسوء معاملة المعتقلين من جانب القوات الروسية والجماعات المسلحة التابعة لها، لكنه أضاف أنه وقعت انتهاكات حقوقية من الجانبين.

كما قالت المفوضية السامية لحقوق الإنسان إنها "قلقة للغاية" بشأن "المخاطر الهائلة" التي تشكلها الأعمال العدائية بالقرب من محطات الطاقة النووية أو داخلها، ودعت إلى اتخاذ خطوات فورية لنزع السلاح في محطة الطاقة النووية في زابوريجيا التي تحتلها القوات الروسية.

الدول المجاورة لروسيا تواجه تدفق روس إلى أراضيها هربا من التعبئة

أفادت جورجيا وكازاخستان، الدولتان المجاورتان لروسيا، الثلاثاء عن زيادة كبيرة في عدد الروس الوافدين إليهما منذ إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعبئة جزئية لإرسال عسكريين للقتال في أوكرانيا.

وأعلنت وزارة الداخلية في جورجيا أن عدد الروس الوافدين إلى هذا البلد تضاعفت إلى نحو عشرة آلاف يوميا بعد أعلان التعبئة.

وأوضحت الوزارة "ارتفع العدد إلى نحو عشرة آلاف يوميا. فعلى سبيل المثال كان العدد 11200 الأحد وأقل من عشرة آلاف الاثنين في مقابل خمسة إلى ستة آلاف" قبيل إعلان استدعاء الاحتياط في روسيا في 21 أيلول/سبتمبر.

وعلى الحدود مع جورجيا، أفادت سلطات منطقة أوسيتيا الشمالية الروسية عن "وضع متوتر" عند المركز الحدودي في فيركني لارس.

بوتين: روسيا تريد "إنقاذ سكان" المناطق الأوكرانية المحتلة من خلال استفتاءات ضمها

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء أن الاستفتاءات التي تنظمها موسكو في أربع مناطق أوكرانيا تحتلها تهدف إلى "إنقاذ سكان" هذه المناطق.

وقال بوتين خلال اجتماع حكومي إن "إنقاذ سكان كل هذه المناطق التي يجري فيها الاستفتاء هو ... في صلب اهتمامات مجتمعنا وبلادنا بكاملها"، متحدثا في اليوم الأخير من هذه الاستفتاءات التي نددت بها كييف والغربيون باعتبارها "مهزلة".

عقوبات أوروبية على منظمي استفتاءات الضم في أوكرانيا

أكّد الناطق باسم مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي الثلاثاء أن استفتاءات الضمّ التي تنظّمها روسيا في أوكرانيا "غير قانونية" وأن جميع الأشخاص الذين شاركوا في تنظيمها ستُفرض عليهم عقوبات.

وقال بيتر ستانو خلال مؤتمر صحافي في بروكسل "ستكون هناك عواقب على جميع الأشخاص الذين شاركوا في هذه الاستفتاءات غير القانونية وعلى الذين دعموها".

الكرملين: الاستفتاء ستكون له "انعكاسات" على أمن المناطق الأوكرانية التي سيتم ضمها

أعلن الكرملين أن عمليات "الاستفتاء" التي تنتهي الثلاثاء في أربع مناطق أوكرانية تسيطر عليها موسكو حول ضمها إلى روسيا ستكون لها "انعكاسات" كبرى على هذه المناطق ولا سيما على الصعيد الأمني.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف للصحفيين "ستكون هناك تغييرات جذرية في هذه المناطق من وجهة النظر القانونية ومن وجهة نظر القانون الدولي وبفعل كل انعكاسات (التدابير المتخذة) لضمان الأمن" فيها.

اللاجئون الأوكرانيون يزيدون عدد سكان ألمانيا لأعلى مستوى على الإطلاق

قال مكتب الإحصاء الاتحادي في ألمانيا إن اللاجئين الوافدين من أوكرانيا ساعدوا في وصول عدد سكان البلاد لأعلى مستوياته، إذ يعيش أكثر من 84 مليون نسمة حاليا في أكبر دولة في الاتحاد الأوروبي من حيث عدد السكان.

وتتمتع ألمانيا بأحد أدنى معدلات الخصوبة في العالم، وبحسب بعض المقاييس فإن سكانها الأكبر سنا لكن ثروتها والطلب على العمالة وسياسة الهجرة المفتوحة نسبيا جعلت منها هدفا جذابا للمهاجرين حتى قبل أن يفتح الاتحاد الأوروبي أبوابه أمام الأوكرانيين الفارين من بلادهم بعد الغزو الروسي في فبراير شباط.

وفي تقرير صدر يوم الثلاثاء، قال مكتب الإحصاء الاتحادي إن عدد السكان ارتفع بنسبة واحد بالمئة، أو 843 ألف نسمة في النصف الأول من عام 2022. ونما عدد السكان بنسبة 0.1 بالمئة فقط على مدار عام 2021 بأكمله. وسجلت ألمانيا هجرة صافية بلغت 750 ألف شخص من أوكرانيا خلال نفس الفترة.

ولوحظ نمو على نطاق مماثل ثلاث مرات فقط منذ إعادة توحيد ألمانيا عام 1990، وفي كل مرة كان مرتبطا بموجة من اللاجئين.

رئيس كازاخستان يعد بحماية الروس الفارين من التعبئة العسكرية في بلادهم

أكد الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكاييف الثلاثاء أن بلاده ستحمي الروس الذين يفرّون إلى كازاخستان للإفلات من التعبئة العسكرية في روسيا للقتال في أوكرانيا.

وقال "في الأيام الأخيرة، يأتي الكثير من الناس إلينا من روسيا. معظمهم مرغمون على المغادرة بسبب وضع ميؤوس منه".

وأضاف توكاييف وهو حليف موسكو لكنه نأى بنفسه عن الكرملين منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، "علينا الاهتمام بهم، ضمان أمنهم".

وندد مرة جديدة بالنزاع في أوكرانيا ودعا إلى احترام وحدة أراضيها في وقت تنظم روسيا استفتاءات في أربع مناطق أوكرانية تمهيدًا لضمّها.

وذكّر بأن "سلامة أراضي دولة ما حق غير قابل للتصرف، إنه مبدأ أساسي".

عدد الروس الوافدين إلى جورجيا تضاعف إلى عشرة آلاف يوميا بعد استدعاء الاحتياط

أفادت وزارة الداخلية في جورجيا أن عدد الروس الوافدين إلى هذا البلد الواقع في منطقة القوقاز تضاعف إلى نحو عشرة آلاف يوميا بعد أعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعبئة جزئية لإرسال عسكريين للقتال في أوكرانيا.

وأوضحت الوزارة الجورجية "ارتفع العدد إلى نحو عشرة آلاف يوميا. فعلى سبيل المثال كان العدد 11200 الأحد وأقل من عشرة آلاف الاثنين في مقابل خمسة إلى ستة آلاف" قبيل الاعلان عن استدعاء الاحتياط في روسيا في 21 أيلول/سبتمبر.

النفط يرتفع مع تحول التركيز إلى تخفيضات محتملة في الإمدادات

ارتفعت أسعار النفط ما يربو على واحد بالمئة يوم الثلاثاء بعد أن هوت إلى أدنى مستوياتها منذ تسعة أشهر في اليوم السابق وسط مؤشرات على أن تحالف أوبك+ قد يشرع في خفض الإنتاج لتجنب مزيد من الانهيار في الأسعار.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت تسوية نوفمبر تشرين الثاني 1.17 دولار أو 1.39 بالمئة إلى 85.23 دولار للبرميل بحلول الساعة 0644 بتوقيت جرينتش، بينما ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم نوفمبر تشرين الثاني 1.13 دولار إلى 77.84 دولار للبرميل.

وتراجع الدولار يوم الثلاثاء عن أعلى مستوى له منذ 20 عاما والذي كان لامسه في يوم الاثنين، مما أضفى بعض الشعور بالاطمئنان على سوق النفط.

وفي جلستي التداول السابقتين، انخفض خام برنت 7.1 بالمئة بينما تراجع خام غرب تكساس الوسيط 8.1 بالمئة تحت ضغط ارتفاع الدولار الذي يجعل النفط الخام المقوم بالدولار الأمريكي أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين من حائزي العملات الأخرى وكذلك المخاوف المتزايدة من أن يؤدي رفع أسعار الفائدة إلى حدوث ركود من شأنه أن يؤدي إلى تقليص الطلب على الوقود.

بريطانيا ترجح إعلان بوتين ضم مناطق أوكرانية محتلة في 30 سبتمبر

قالت وزارة الدفاع البريطانية يوم الثلاثاء إن من المرجح أن يعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضم مناطق أوكرانية محتلة إلى روسيا الاتحادية خلال خطابه أمام البرلمان في 30 سبتمبر أيلول.

وذكرت وزارة الدفاع في نشرتها اليومية على تويتر أن من المقرر أن تنتهي الاستفتاءات الجارية حاليا داخل هذه المناطق يوم الثلاثاء.

وجاء في الإفادة أن "قادة روسيا يأملون بشكل شبه مؤكد في أن يُنظر إلى أي إعلان ضم على أنه إثبات لضرورة العملية العسكرية الخاصة وأن يعزز الدعم الوطني (داخل روسيا) للصراع".

ميدفيديف يحذر الغرب من أن التهديد النووي 'ليس خدعة'

قال الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف يوم الثلاثاء إن موسكو لها الحق في الدفاع عن نفسها بالأسلحة النووية إذا تم تجاوز حدودها وإن هذا "بالتأكيد ليس خدعة".

كما حذر ميدفيديف، نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، من أن موسكو لها الحق في الرد "دون الكثير من المشاورات" مع تصاعد التوتر مع الغرب بشأن الاستفتاءات التي أجريت في مساحات شاسعة من المناطق الأوكرانية التي تحتلها روسيا.

وأصدر ميدفيديف على نحو دوري بيانات عدوانية بشأن الغرب وأوكرانيا في الأشهر الأخيرة، مما يؤكد تحوله من ليبرالي على ما يبدو ذي توجه غربي كرئيس بين 2008 و2012 إلى صاحب وجهة نظر جيوسياسية متشددة.

وسائل الإعلام الروسية الحرة تتحدى دعاية الكرملين من لاتفيا

تسعى وسائل إعلام روسية حرة انتقلت إلى ليتوانيا بعد بدء غزو أوكرانيا، للتصدي لدعاية الكرملين وتقديم معلومات مستقلة لملايين الروس.

وأوضح رئيس تحرير تلفزيون "دوجد" الروسي المستقل لوكالة فرانس برس أن "من يسيطر على المعلومات يسيطر على الوضع".

وتابع "هدفنا هو أن يتلقّى أكبر عدد ممكن من الناس معلومات حقيقية، وليس هذه الدعاية التي تبثها محطات التلفزيون الروسية".

وقال متحدثا في قاعة تحرير أقيمت في ريغا إنه من حسن الحظ "روسيا ليست الاتحاد السوفياتي مع الستار الحديد، ومن الممكن الحصول على معلومات من خلال الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي" مؤكدا أن "الستار الحديد الرقمي ليس منيعا".

ودوجد التي يعني اسمها المطر، هي من وسائل الإعلام القليلة المستقلة في روسيا وتم حجبها في مطلع آذار/مارس لانتقادها الكرملين.

* التجنيد

في روسيا، أدى أمر استدعاء نحو 300 ألف جندي من قوات الاحتياط إلى أول احتجاجات متواصلة منذ بدء الغزو، وقدرت إحدى جهات المراقبة أنه تم اعتقال ألفي شخص على الأقل حتى الآن.

أ ب
ضابط شرطة يعتقل متظاهرة ضد تعبئة جزئية في موسكو. 2022/09/24أ ب

وبيعت جميع تذاكر الطيران إلى خارج روسيا وسد تكدس السيارات نقاط التفتيش الحدودية، مع تقارير عن طابور استمر 48 ساعة على الطريق الحدودي الوحيد المؤدي إلى جورجيا، والتي تمثل حالة نادرة لبلد مجاور موال للغرب ويسمح للمواطنين الروس بالدخول دون تأشيرة.

وردا على سؤال عن احتمال إغلاق الحدود، قال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحفيين يوم الاثنين "لا أعرف أي شيء عن هذا. في الوقت الحالي، لم تُتخذ أي قرارات في هذا الصدد".

وتعتبر روسيا ملايين المجندين السابقين لديها جنود احتياط رسميا. ولم تفصح السلطات تحديدا عن الذين سيتم استدعاؤهم، لأن هذا الجزء من الأمر الذي أصدره بوتين سري. وقوبلت التعبئة أيضا بأول انتقاد مستمر للسلطات في وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة منذ بدء الحرب.

لكن النائب سيرجي تسيكوف الذي يمثل شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا في المجلس الأعلى بالبرلمان، قال لوكالة الإعلام الروسية "يجب منع كل شخص في سن التجنيد من السفر إلى الخارج في ظل الوضع الحالي".

وأفاد موقعان إخباريان يعملان من خارج البلاد، هما ميدوزا ونوفايا جازيتا أوروبا، نقلا عن مسؤولين لم يحددا هوياتهم، بأن السلطات تخطط لمنع الرجال من المغادرة.

وفي وقت متأخر من مساء الاثنين، وصف زيلينسكي الوضع العسكري في دونيتسك بأنه "خطير للغاية"، وقال: "نبذل قصارى جهدنا لاحتواء نشاط العدو. هذا هو هدفنا الأول الآن لأن دونباس لا تزال الهدف الأول للمحتلين"، في إشارة إلى المنطقة الأوسع التي تضم دونيتسك ولوغانسك. وقالت إدارة أوديسا إن روسيا نفذت ما لا يقل عن خمس هجمات على أهداف في المنطقة، باستخدام طائرات مسيرة إيرانية في الأيام القليلة الماضية.

وقال فالنتين ريزنيتشنكو حاكم منطقة دنيبروبتروفسك على تيليغرام، إن الصواريخ الروسية أصابت المطار في كريفي ريه، مسقط رأس زيلينسكي والواقعة في وسط أوكرانيا، مما أدى لتدمير بنية تحتية وجعل المطار غير صالح للاستخدام.

ويبدو أن هناك المزيد من التمويل الأمريكي في الطريق، إذ قالت مصادر إن أعضاء الكونغرس الأمريكي الذين يتباحثون بشأن مشروع قانون للإنفاق المؤقت وافقوا على‭‭‭ ‬‬‬إدراج نحو 12 مليار دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية الجديدة لأوكرانيا.