المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كوريا الشمالية تطلق صاروخين بالستيين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
Lee Jin-man/
Lee Jin-man/   -   حقوق النشر  Copyright 2022 The AP. All rights reserved   -  

أطلقت كوريا الشمالية ليل السبت-الأحد صاروخين بالستيين في اتجاه البحر، وفق ما أوردت وكالة أنباء يونهاب نقلا عن الجيش الكوري الجنوبي. وبذلك ترتفع إلى ثمانية حصيلة الصواريخ البالتسية التي أطلقتها كوريا الشمالية في الأسبوعين الأخيرين، على خلفية توترات متصاعدة مع الولايات المتحدة التي عزّزت في الآونة الأخيرة مناوراتها العسكرية المشتركة مع سيول وطوكيو.

واكتفت رئاسة أركان الجيش الكوري الجنوبي بالإشارة إلى أن الصاروخين الجديدين أطلقا من جنوب شرق كوريا الشمالية، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وأوردت يونهاب نقلا عن القيادة العسكرية المشتركة أن "جيشنا الذي عزز مراقبته ويقظته مستعد للتحرك فورا بالتعاون الوثيق مع الولايات المتحدة". وعلى تويتر، أكد مكتب رئيس الوزراء الياباني إطلاق صاروخ واحد على الأقل. وجاء في التغريدة "أطلقت كوريا الشمالية ما يعتقد أنه صاروخ بالستي. مزيد من المعلومات في وقت لاحق".

وأفادت وكالو كيودو اليابانية نقلا عن حكومة البلاد بأن الصاروخين أطلقا باتّجاه بحر اليابان وسقطا على ما يبدو خارج المنطقة الاقتصادية الخالصة لليابان.

وأورد خفر السواحل أنهم لم يتلقوا حتى الآن تقارير عن أضرار طاولت السفن اليابانية، وفق ما نقلت قناة "ان اتش كاي" الوطنية. ويأتي إطلاق بيونغ يانغ الصاروخين البالستيين الأخيرين بعد مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، ذكرت يونهاب أنها اختتمت السبت. وكذلك بعد تدريبات مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان في وقت سابق هذا الاسبوع.

والثلاثاء أطلقت كوريا الشمالية صاروخاً بالستياً متوسط المدى حلّق فوق اليابان قبل أن يسقط في البحر، في حدث غير مسبوق منذ 2017 دفع طوكيو إلى تفعيل نظام الإنذار والطلب من سكان بعض المناطق الاحتماء.

ودافع الشمال في وقت سابق السبت عن السلسلة الأخيرة من تجاربه الصاروخية، مؤكدا أنها "رد مشروع" على "تهديدات عسكرية أميركية مباشرة"، في حين اعتبرتها واشنطن وطوكيو وسيول "تهديدا خطيرا للأمن والسلم".

المصادر الإضافية • وكالات