المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: الشرطة الأوكرانية تطلق النار بالبنادق على "الطائرات المسيرة الإيرانية "

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
طائرة مسيرة استخدمت في هجوم على كييف
طائرة مسيرة استخدمت في هجوم على كييف   -   حقوق النشر  Efrem Lukatsky/Copyright 2022 The AP. All rights reserved   -  

نشرت الشرطة الأوكرانية فيديو لعملية استهداف عناصرها للطائرات المسيّرة التي استخدمتها القوات الروسية في قصف العاصمة كييف اليوم الإثنين.

وفي الفيديو يظهر رجال الشرطة وهم يطلقون النيران بالبنادق على إحدى المسيرات. 

وشهد الإثنين هجوماً بالطائرات المسّيرة "الانتحارية" المحملة بالمتفجرات على كييف، حيث اصطدمت إحداها بمبنى سكني مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

وقال كيريلو تيموشينكو، المسؤول في مكتب الرئاسة الأوكرانية على تلغرام، إن 19 شخصا أُنقذوا من المبنى وإن أعمال الإنقاذ مستمرة.

وتتهم كل من كييف والاتحاد الأوروبي روسيا بالاستعانة بطائرات مسيّرة إيرانية في الحرب الأوكرانية وهو ما تنفيه طهران.

وأبلغت أوكرانيا عن سلسلة من الهجمات الروسية باستخدام طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز شاهد-136 في الأسابيع القليلة الماضية. ولم يعلق الكرملين على الأمر.

ودعا وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا الإثنين إلى فرض عقوبات أوروبية على إيران وقال على تويتر إنه "طلب المزيد من الدفاعات الجوية والذخيرة ودعا الاتحاد الأوروبي إلى فرض عقوبات على إيران لتزويدها روسيا بالمسيّرات"، في إشارة إلى الطائرات المسيرة التي تستخدمها روسيا.

كذلك قال ميخايلو بودولياك، مستشار الرئيس الأوكراني، إن إيران مسؤولة عن "جرائم قتل أوكرانيين" بعد هجوم اليوم. 

وكتب بودولياك على تويتر "إيران مسؤولة عن قتل أوكرانيين. فالدولة التي تضطهد شعبها تقدم الآن أسلحة فتاكة لقتل أعداد كبيرة من الناس في قلب أوروبا. هذه هي عواقب الأعمال غير المنجزة والتنازلات لنظام استبدادي. وهذه حالة تكون فيها العقوبات غير كافية".

 وقالت إيران يوم الاثنين إنها لم تزود روسيا بطائرات مسيرة لاستخدامها في أوكرانيا. 

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني: "الأنباء المنشورة عن تزويد إيران روسيا بطائرات مسيرة لها أطماع سياسية، وتنشرها مصادر غربية. لم نوفر أسلحة لأي طرف من الدولتين المتحاربتين".

المصادر الإضافية • وكالات