المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نشطاء قطريون ينتقدون تسيير رحلات بين تل أبيب والدوحة في كأس العالم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

<div> <p>من أندرو ميلز</p> <p>الدوحة (رويترز) – قالت مجموعة نشطاء قطريين مناهضين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل إنهم يشعرون بالصدمة بعد سماح الحكومة برحلات جوية مباشرة بين تل أبيب والدوحة خلال كأس العالم لكرة القدم.</p> <p>ورغم أن الاحتجاج، الذي نظمته مجموعة (شباب قطر ضد التطبيع) المؤلفة من 24 عضوا معظمهم قطريون، كان صغيرا لكنه يكتسب أهمية خاصة في دولة نادرا ما يتحدث فيها المواطنون ضد السلطات.</p> <p>وقالت المجموعة في ساعة متأخرة من مساء يوم الخميس “لقد أُصبنا بصدمة لأن قطر دخلت في الأيام التي سبقت كأس العالم مناطق جديدة من التطبيع مع الإعلان عن تسيير رحلات جوية مباشرة الآن بين نظام الفصل العنصري في إسرائيل والدوحة”.</p> <p>لم يتس الحصول على رد على الفور من مكتب الاتصال الحكومي القطري أو اللجنة العليا للمشاريع والإرث (قطر 22) المنظمة للبطولة أو الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).</p> <p>وقال الفيفا يوم الخميس إنه توسط في الصفقة بين قطر وإسرائيل اللتين لا تربط بينهما علاقات دبلوماسية لتسهيل حضور المشجعين الإسرائيليين والفلسطينيين الذين تنطبق عليهم الشروط للبطولة التي تستمر من 20 نوفمبر تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر كانون الأول.</p> <p>قال مسؤول قطري لرويترز يوم الخميس إن اتفاق الرحلات الجوية لا يغير موقف بلاده من إسرائيل.</p> <p>وفي حين أقامت الإمارات والبحرين، جارتا قطر الخليجيتان، علاقات مع إسرائيل بموجب اتفاقات بوساطة أمريكية عام 2020، قالت قطر إن التطبيع مع إسرائيل مرتبط بإقامة دولة فلسطينية.</p> <p>وقال المسؤول إن اتفاق الرحلات الجوية جزء من التزام قطر باشتراطات الفيفا لاستضافة البطولة ولا ينبغي تسييس الأمر.</p> <p>وأوضح المسؤول القطري أن الاتفاق يسري على جميع الفلسطينيين، بمن فيهم أولئك الذين يعيشون في الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية وقطاع غزة وأنهم سيتمكنون من السفر على متن رحلات متجهة إلى الدوحة من مطار بن جوريون في تل أبيب.</p> <p>ووصف وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في وقت متأخر من يوم الخميس اتفاق الطيران بأنه “تطور تاريخي وخطوة مهمة تحمل أيضا توقعات كبيرة لتعزيز العلاقات بين الشعوب والعلاقات الاقتصادية”.</p> <p/> </div>