فرنسا: عمال غاضبون يعطلون حفل إضاءة شجرة عيد الميلاد ويطالبون بنصيبهم من الأرباح

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
متاجر لافاييت-باريس
متاجر لافاييت-باريس   -   حقوق النشر  Thibault Camus/Copyright 2019 The AP. All rights reserved   -  

قام عمال محتجون طالبوا برفع رواتبهم بتعطيل حفل إضاءة شجرة عيد الميلاد تحت القبة التاريخية لمتجر لافاييت التاريخي بالعاصمة الفرنسية باريس. وهتف العمال الغاضبون "لسنا سعداء"، وهم يلوحون بأعلام النقابات ويرفعون الأبواق بينما كان مدير المتجر الكسندر ليوت يحاول مخاطبة الصحفيين.

وأكد الموظف المحتج جمال مراح، الذي يعمل في المتجر الشهير منذ 26 عامًا: "مرت أعوام منذ أن حصلنا على زيادات في الرواتب، الآن لديهم أرباح جيدة وقد نسوا أمرنا".

تعدّ متاجر لافاييت الشهيرة وجهة تسوق معروفة، خاصة بالنسبة للسياح الأمريكيين والصينيين الذين يزورون العاصمة الفرنسية بكثافة خلال هذه الفترة. وكان حفل إضاءة شجرة عيد الميلاد السنوي في المتجر، الذي يقع في شارع هوسمان فيما مضى يحضره الكثير من المشاهير كالممثلة جيسيكا شاستين والمغنية بيث ديتو. وقال المتحدث باسم متاجر لافاييت: "نأسف لحدوث هذا"، مشيرًا إلى أن النقابات المحتجة لم تعكس "جودة الحوار الاجتماعي للشركة".

وتتزامن الاحتجاجات مع توقعات تجار التجزئة الأوروبيين بخفض الإنفاق لدى المتسوقين في موسم عطلة عيد الميلاد، وهو الأمر الذي تنفيه تكاليف ممارسة الأعمال التجارية، والتي لا تظهر أي علامة على التراجع، مما يشكل ضغوطات على هوامش الأرباح.

يتعين على تجار التجزئة بأوروبا تحقيق توازن دقيق مع عروض عيد الميلاد هذا العام في محاولة لخلق بريق احتفالي كافٍ لتخفيف قيود العملاء الذين يعانون من ضائقة مالية، مع الاعتراف أيضًا بتأثير أزمة الطاقة.

المصادر الإضافية • رويترز