وزير الدفاع الأمريكي يحذر نظيره التركي من عملية عسكرية جديدة في سوريا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
وزير الدفاع الأمريكي ليود أوستن
وزير الدفاع الأمريكي ليود أوستن   -   حقوق النشر  AP Photo/Susan Walsh

ذكرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن أبلغ نظيره التركي يوم الأربعاء "معارضته القوية" لعملية عسكرية تركية جديدة في سوريا، وعبر عن قلقه من تصاعد الوضع في البلاد.

وأضافت أن أوستن، في اتصال هاتفي، قدم تعازيه في ضحايا الهجوم الذي وقع في إسطنبول في 13 نوفمبر-تشرين الثاني.

وقالت الوزارة في بيان "عبر أيضاً عن قلقه من تصاعد الوضع في شمال سوريا وتركيا بما في ذلك الضربات الجوية في الآونة الأخيرة التي هدد بعضها على نحو مباشر سلامة الأفراد الأمريكيين العاملين مع شركاء محليين في سوريا لهزيمة داعش".

وأضاف البيان "دعا الوزير أوستن إلى خفض التصعيد وعبر عن معارضة وزارة الدفاع القوية لعملية عسكرية تركية جديدة في سوريا".

وشنت تركيا في أواخر نوفمبر-تشرين الثاني حملة جوية ضد المقاتلين الأكراد في سوريا والعراق. وقالت أنقرة إنها تأتي رداً على هجوم بعبوة ناسفة في 13 تشرين الثاني/نوفمبر في إسطنبول أوقع ستة قتلى، واتهمت حزب العمال الكردستاني الناشط في شمال العراق، ووحدات حماية الشعب الكردية، العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية، بالوقوف خلفه.

وكانت الولايات المتحدة دعت سابقاً إلى وقف فوري للتصعيد في شمال سوريا إذ ترى أن العملية العسكرية التركية "تزعزع استقرار المنطقة وتعرّض المدنيين والأفراد الأمريكيين للخطر".

المصادر الإضافية • وكالات