المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الطريق إلى عشق أباد:سجاد المدينة إرث لا يفنى

الطريق إلى عشق أباد:سجاد المدينة إرث لا يفنى
بقلم:  Euronews

<p>هذه السجادة الملونة المعلقة على جدار متحف السجاد في عاصمة تركمانستان عشق أباد تبلغ مساحتها أكثر من 300 متر مربع. تم نسجها من طرف 40 ناسجا في مدة استغرقت 8 أشهر دون توقف.<br /> السجادة تحصلت على شهادة “غينيس وورد” للأرقام القياسية في العام.2003 <br /> على الرغم من أن السجادة اليوم ليست الأكبر في العالم، إلا أنها لا تزال تشكل قبلة لزوار المتحف الذي يمتلك مجموعة تتكون من 2000 سجادة .<br /> من ضمن هذه المجموعة، البعض منها كان يُستعمل لتغطية الخيول والجمال. هناك أيضا أكياس من السجاد كانت تستخدم كأثاث من طرف قبائل الرحالة التركمان.</p> <p>غولشيرين أمانموهامدوفا، دليلة المتحف:<br /> “خلال العصور القديمة، كان يتم تخزين الأطباق والملح وغيرها من المواد الآخرى في هذه الأكياس، وهناك أيضا أكياس أخرى مزخرفة كبيرة نسميها “تشوفال“، وكانت تستخدم لتخزين الملابس.”</p> <p>المثير للانتباه هنا في هذا المتحف، هو أنه لا يتم حفظ وتخزين السجاد القديم فقط وإنما يقوم المتحف بتجديد السجاد كذلك.<br /> بإستخدام المجهر والخيوط والإبر، يقوم خبراء الحفظ بإعطاء هذه السجادة القديمة حياة ثانية.</p> <p>أوغولزابار تشاريبايفا، خبيرة حفظ وتجديد:<br /> “من الصعب جدا تجديد سجادة قديمة على إعادة نسجها، فنسج 10 سنتمترات من سجادة جديدة يستغرق يومين بينما يستغرق تجديد نفس القطعة 10 أيام.”</p> <p>الحرفيون وخبراء الحفظ جددوا حوالي 300 سجادة قديمة وأغلبها معروض في المتحف.</p>