المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: كييف تفكك تمثالاً يرمز للصداقة بين روسيا وأوكرانيا إبان العهد السوفيتي

عملية إزالة التمثال
عملية إزالة التمثال   -   حقوق النشر  AP Photo   -  
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز

أعلن رئيس بلدية كييف تفكيك تمثال يعود إلى الحقبة السوفيتية يرمز للصداقة بين روسيا وأوكرانيا بالمدينة يوم الثلاثاء، وذلك على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا.

يصور التمثال عاملين أحدهما أوكراني والآخر روسي فوق قاعدة حجرية، ويرفعان سويا وسام الصداقة السوفيتي. وكان التمثال موضوعا تحت نصب "قوس الصداقة بين الشعوب" الذي أقيم في 1982 للاحتفال بالذكرى الستين لتأسيس الاتحاد السوفيتي.

AFP
جزء من التمثالAFP

وقال رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو "هذا التمثال... يرمز للصداقة بين الأمتين الأوكرانية والروسية.. نرى الآن كيف حال هذه ‭‭'‬‬الصداقة‭‭'‬‬.. تدمير مدن أوكرانية وتدمير حياة أوكرانيين وقتل عشرات الآلاف من المسالمين. لدي قناعة بأن لمثل هذا التمثال معنى آخر تماما الآن".

وعندما بدأ التمثال في السقوط، صفق حشد من الناس وهتفوا "المجد لأوكرانيا.. المجد للأبطال.. المجد للأمة الأوكرانية".