المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

التغير المناخي يؤثر سلبا على انتاج البيرة الحرفية في بلجيكا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Charles Salame  مع Verheion Loïc
التغير المناخي يؤثر سلبا على انتاج البيرة الحرفية في بلجيكا

<p>البيرة المصنعة بطرق حرفية تقليدية تحتاج الى درجة متدنية من البرودة لتختمر بطريقة طبيعية في الهواء الطلق. بفعل التغير المناخي توقف العمل في المصنع الحرفي البلجيكي كانتيون الذي يقول مديره ليورونيوز:“الحاوية فارغة بفعل الطقس المعتدل كل التخمير الغي “.مصنع كانتيون الحرفي في بلجيكا ينتج البيرة منذ أكثر من مئة سنة. كل الانتاج يعتمد فقط على المواد الزراعية البيولوجية و يعمل المصنع بواسطة الطاقة الشمسية. يتابع يان فان روي <br /> مدير مصنع كانتيون :” لا يمكن تبريد البيرة. الليالي الحارة لا تسمح بتبريد الحاويات. المياه تصل الى الحاويات ساخنة و يجب ان تتدنى حرارتها لتصل الى حوالي العشرين درجة لكن الحرارة الخارجية ليست متدنية كفاية لكي تصل الحرارة داخل الحاويات الى مستوى متدن”. الجدير بالذكر انه منذ أكثر من مئة عام و حتى اليوم لم تسجل في بلجيكا خلال شهر نوفمبر تشرين الثاني ليلة اشد حرارة من ليلة يوم الجمعة الماضي السادس من نوفمبر الفين و خمسة عشر. يتابع يان فان روي مدير مصنع كانتيون :“منذ سنوات كان جدنا يبدأ التخمير في منتصف اكتوبر تشرين الاول و ينهيه في أوائل ايار مايو اليوم نبدا في نوفمبر و ننهي التخمير في اوائل نيسان ابريل”. المصنع كان ينتج سنويا محتوى حوالي اربعماية الف زجاجة بيرة و يزوره سنويا اكثر من خمسين الف زائر.</p>