المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

زيلينسكي للبلجيكيين: "السلام أعلى قيمة من الألماس والنفط والغاز" الروسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يوجه كلمة أمام البرلمان البلجيكي.
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يوجه كلمة أمام البرلمان البلجيكي.   -   حقوق النشر  أ ف ب   -  

دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الخميس بلجيكا إلى تسليم بلاده أسلحة للمساعدة في دحر القوات الروسية، لا سيما في ماريوبول، مشددا على أن السلام أهم من التجارة مع روسيا. وأشار زيلينسكي إلى تجارة الألماس التي تعتبر مدينة أنتويرب البلجيكية عاصمة لها في أوروبا. وقال أمام البرلمان البلجيكي "أعتقد أن السلام أعلى قيمة بكثير من الألماس، من الاتفاقات مع روسيا، من السفن الروسية في الموانئ، أكثر من النفط والغاز الروسيين، لذا ساعدونا!".

وسلط الرئيس الأوكراني الضوء على المصير المأساوي لسكان مدينة ماريوبول المحاصرة في جنوب البلاد حيث علق آلاف المدنيين في غياب "كل شيء ضروري للبقاء على قيد الحياة". وقال "اليوم (في هذه المدينة) جحيم على الأرض... لكن لا أحد لديه العزم على وقف الكارثة".

واعتبر أن ماريوبول صارت رمزا لـ"الكرامة الأوروبية"، و"إذا انهزم المدافعون عن ماريوبول، فلن يعود هناك اتحاد أوروبي قوي".

وفي استحضار للتاريخ البلجيكي، أكد فولوديمير زيلينسكي أن ماريوبول "ربما تكون أسوأ من المعركة التي شهدتموها في إيبرس" في الإقليم الفلامندي عام 1915.

ومعركة إيبرس من كبريات معارك الحرب العالمية الأولى (1914-1918) وقاومت خلالها قوات الحلفاء، وخاصة البريطانيين، تقدم الجيش الألماني وخلّفت عشرات آلاف القتلى.

في ما يتعلق بالألماس، دعا حزب "غرون" (الخضر) البلجيكي المشارك في الائتلاف الحاكم بقيادة رئيس الوزراء الليبرالي ألكسندر دي كرو، إلى وقف استيراد الألماس الخام إلى بلجيكا عبر الشركات الروسية المرتبطة بنظام الرئيس فلاديمير بوتين.

viber

وأنتويرب معقل لقطع الألماس الخام وصقله، وقد بلغت قيمة مبيعات الشركات الروسية في المدينة نحو 1,8 مليار دولار عام 2021، وفق حزب "غرون".

المصادر الإضافية • أ ف ب