الذهب يعاود اختبار مستوى 1900 دولار بعد صعود التضخم الأمريكي

الذهب يرتفع بفعل القلق حيال الفيروس لكنه يتجه صوب انخفاض أسبوعي
الذهب يرتفع بفعل القلق حيال الفيروس لكنه يتجه صوب انخفاض أسبوعي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021   -  
بقلم:  Reuters

<div> <p>(رويترز) – عكس الذهب اتجاهه ليرتفع يوم الجمعة، متجاوزا لفترة وجيزة مستوى 1900 دولار المهم، بعد بيانات أظهرت ارتفاع أسعار المستهلكين بالولايات المتحدة في أبريل نيسان مما عزز جاذبية المعدن كأداة تحوط من التضخم.</p> <p>وبحلول الساعة 1414 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب مرتفعا 0.2 بالمئة إلى 1898.86 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد أن نزل في وقت سابق بما يصل إلى 0.8 بالمئة. والمعدن بصدد مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي، مرتفعا واحدا بالمئة.</p> <p>وزادت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة مسجلة 1901.60 دولار للأوقية.</p> <p>تسارعت أسعار المستهلكين بالولايات المتحدة على أساس سنوي في أبريل نيسان، وتجاوز مؤشر للتضخم الأساسي مستوى الاثنين بالمئة الذي يستهدفه مجلس الاحتياطي الاتحادي.</p> <p>وقال ديفيد ميجر، مدير تداول المعادن في هاي ريدج فيوتشرز، “لاحظنا زيادة طفيفة في بيانات الاستهلاك الشخصي… جميع تلك العوامل تواصل دعم بيئة التضخم الكامن وهو ما يصب في صالح الذهب.”</p> <p>وفي المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.3 بالمئة إلى 27.79 دولار للأوقية، وانخفض البلاتين 0.5 بالمئة ليسجل 1174.09 دولار، بينما ارتفع البلاديوم 0.5 بالمئة إلى 2820.16 دولار للأوقية.</p> <p/> </div>