المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيلون ماسك يكسر صمته على تويتر بصورة مع بابا الفاتيكان.. وثانية مع زوجته السابقة في البندقية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة أرشيفية لإيلون ماسك
صورة أرشيفية لإيلون ماسك   -   حقوق النشر  AP Photo

غرد الملياردير إيلون ماسك على موقع تويتر لأول مرة بعد غياب تسعة أيام زاد من التكهنات بشأن مصير صفقة استحواذه على الموقع.

ونشر ماسك عدة تغريدات تضمنت صورة من لقاءه بالبابا فرنسيس يوم الخميس، بالإضافة إلى صورة تعود إلى احتفال سابق له بعيد ميلاده.

وجاء توقف تغريدات ماسك غير المعتاد ليزيد من الشكوك حول إمكانية إتمام الصفقة المتعثرة بشأن استحواذه على تويتر.

ويحاول ماسك، أغنى شخص في العالم وفقا لمجلة فوربس، شراء تويتر مقابل 44 مليار دولار.

وكان ماسك قد قال منتصف الشهر الماضي إنه ما زالت هناك بعض الأمور التي لم يتم حلها بشأن عرضه للاستحواذ على تويتر، بما في ذلك عدد المستخدمين الزائفين على الموقع وتجميع الجزء المتعلق بأدوات الدين في الصفقة.

سبق ذلك تصريح ماسك يوم 13 مايو - أيار بتعليق عرضه لشراء شركة تويتر مؤقتا.

وقال ماسك آنذاك في تغريدة "صفقة تويتر معلقة مؤقتا في انتظار التفاصيل التي تدعم التقديرات التي تفيد بأن الحسابات غير المرغوب فيها/الوهمية تمثل بالفعل أقل من خمسة بالمئة من المستخدمين".