لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

انهيار بنك أنديماك الأمريكي

انهيار بنك أنديماك الأمريكي
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

المشهد البنكي في الولايات المتحدة ليس على مايرام..ما يؤكد هذا، هو انهيار بنك إنديماك من أكبر البنوك الأمريكية التي توفر قروض العقار في البلاد،وانديماك خامس مؤسسة بنكية تنهار هذا العام، وثاني أكبر مؤسسة مالية تنهار في تاريخ الولايات المتحدة..

ويأتي هذا السقوط الحر للبنك بسبب أزمة الإئتمان الحالية، ما دفع بالسلطات الفدرالية إلى حجز أملاك البنك خشية من أن لايستطيع تسديد الأموال لأصحابها..

الناطق الرسمي باسم الشركة الفدرالية للتأمينات التي باتت تدير شؤون البنك في سياق إجراء ات الحجز يشرح بأن السلطات الفدرالية أعطت لنفسها مهلة ثلاثة اشهر لكي تجد مشتريا له قبل أن يؤكد أن الزبائن الذين يملكون أقل من مائة ألف دولار بإمكانهم مواصلة معاملاتهم بشكل طبيعي..

أزمة أنديماك هذه، جاءت في سياق سوداوي لسوق العقار، وفي يوم انهارت فيه قيمة أسهم مؤسستين مختصتين في القروض العقارية بحوالى 50 بالمائة، وهما فريدي ماك وفاني ماي التي تمول نصف القروض العقارية في البلاد تقريبا.