عاجل
This content is not available in your region

الفساد قد يحرم بلغاريا من ست مائة مليون يورو.

محادثة
 الفساد قد يحرم بلغاريا من ست مائة مليون يورو.
حجم النص Aa Aa

الإتحاد الأوربي يعتزم تعليق مساعداته لبغاريا.
جاء هذا بناء على تقرير “أولاف” أو المنظمة الأوربية لمحاربة الغش, وأيضاً على حركة مضادة من أحزاب المعارضة, وكانت أولاف قد شككت في نزاهة الحكومة ونيتها محاربة الفساد والجريمة, كما عبرت عن ريبتها في تمويل الرئيس “غيورغي برفانوف” لحملته الإنتخابية.

رئيس الوزراء البلغاري سيرغي ستانيشيف:
أنا لا أقبل الإتهمات ولا مهاجمة الرئيس, وما فعلته الأحزاب البلغارية بعيد عن الصواب.
الرئيس البلغاري أثبت بسلوكه صدقه وشفافية حملته الإنتخابية.

وكما إنتقد رئيس الوزراء وسائل الإعلام على تضخيمها للقضية.

ستيفان سوفيانسكي..الإتحاد من أجل الديموقراطية:
أقررنا موعد الساعة العاشرة والنصف من يوم الرابع والعشرين من يوليو تموز كموعد لحجب الثقة, وجمعنا حتى الآن ثمانون توقيعاً.

بلغاريا صاحبة الإقتصاد الضيف مقارنة مع نظيراتها في الإتحاد الأوربي سوف تفقد ست مائة مليون يورو.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox