لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

وفاة الكسندر سولجنتسين

 محادثة
وفاة الكسندر سولجنتسين
حجم النص Aa Aa

وفاة الكاتب الروسي العالمي الكسندر سولجنتسين عن تسعة وثمانين عاماً أثارت موجة من الحزن وردات الفعل الوطنية والعالمية، رئيس الحكومة فلاديمير بوتين وصف غيابه بأنه خسارة كبرى لروسيا .

والكاتب الذي حاز على جائزة نوبل للآداب في العام الف وتسعة ماية وسبعين توفي الليلة الماضية إثر أزمة قلبية، وذكرت وكالة ايتر تاس الروسية، عن مصادر أدبية أنه توفي إثر جلطة دماغية، وعاني سولجنتسين في الأشهر الأخيرة من مرض عضال، مراسم التشييع ستجري يوم الأربعاء في موسكو.

المواطنون الروس أيضاً سارعوا الى التعبير عن حزنهم.
هذه المرأة تقول :

“في ذلك الحين كنا نقرأ سولجنتسين سراً، كان ممنوعاً، لكن ذلك كان مقدمة لما سيحصل فيما بعد. ذقنا معه طعم الحرية المنتظرة، سولجنتسين يبقى مرادفاً للحرية”.

أما هذا الرجل يقول : الكسندر سولجنتسين، عكس بدون شك صفحة هامة من تاريخ بلادنا، كان شخصية مثيرة للجدل، لكن نشاطه الأدبي، وما قدمه الى المجتمع لا يضاهيان.

ولم يعرف الى الآن عما إذا كان وداع سولجنتسين سيتخذ طابعاً عائلياً أم وطنياً.