عاجل

روسيا و أوسيتيا تحققان في أعمال العنف الأخيرة في اوسيتيا الجنوبية

 روسيا و أوسيتيا تحققان في أعمال العنف الأخيرة في اوسيتيا الجنوبية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

محققون روسيون و اوسيتيون جنوبيون شرعوا في جمع معلومات ضد الجيش الجورجي المتهم بالإبادة الجماعية ضد المدنيين في أوسيتيا الجنوبية.

فلادمير مارتان الناطق باسم اللجنة يقرأ بعض الشهادات

“ مباشرة بعد بداية العداوات، قتل والدي ، لقد حطم جسده عن طريق دبابة جورجية و حطم بيتي باكمله.”

جورجيا إعتبرت هذه الإتهامات خرقا لحقوق الإنسان و إهانة لجورجيي أوسيتيا الجنوبية.

و حسب السلطات الأوسيتية، تم تحديد هوية مائتي قتيل، و فقد ما لا يقل عن خمسمائة شخص.

إغتنم السكان فرصة وقف إطلاق النار و عادوا إلى تشينفالي.

“لم نتسبب لهم في أي ضررن جاء رجل مجنون، ثم جاء رجل ثان، و شرعوا في قتلنا، لقد قتلنا الجورجيون و حطموا بيوتنا.”

روسيا بررت دخول فرقها إلى أوسيتيا الجنوبية بالعدد الضخم للضحايا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox