عاجل

عاجل

حملة توقيفات لانفصاليي الباسك في فرنسا

 محادثة
تقرأ الآن:

حملة توقيفات لانفصاليي الباسك في فرنسا

 حملة توقيفات لانفصاليي الباسك في فرنسا
حجم النص Aa Aa

السلطات الفرنسية أوقفت اليوم ثلاثة عشر شخصا ينتمون إلى منظمتي باتاسونا، الذراع السياسية لحركة إيتا الإنفصالية الإسبانية، وأسكاتاسونا الهيئة التي تعنى بشؤون سجناء إيتا.

باتاسونا المحظورة في إسبانيا ليست ممنوعة في فرنسا. رغم ذلك، جاءت حملة هذه التوقيفات هذه، وهي بدأت أمس مع توقيف أوناي فانو أحد العناصر الأساسية في إيتا.
فانو الذي أوقف مع ماريا ليثاراغا المنتمية أيضا إلى الإنفصاليين، يعتبره عدد من المحافظين في إسبانيا، المفوض السياسي لإيتا.

وتأتي هذه التوقيفات في مدينة بايون الفرنسية، بعد أيام قليلة من التفجيرات التي حصلت في إقليم الباسك وكذلك في مدينة كانتابريا، والتي سقط فيها جندي إسباني.

السلطات الإسبانية احتفت أمس رسميا بالجندي القتيل، بحضور رئيس الوزراء خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو، وزعيم المعارضة اليمينية ماريانو راخوي.

من جهته، عبّر رئيس حكومة الباسك الإنفصالية خوان خوسيه إيباريتشي عن حزنه لمقتل الجندي، مجددا القول إن إجراء الإستفتاء حول مصير الباسك هو السبيل الأفضل لمنع وقوع اعتداءات جديدة.