عاجل

عاجل

الدول الأوروبية تتدخل لإنقاذ بعض من مصارفها

 محادثة
تقرأ الآن:

الدول الأوروبية تتدخل لإنقاذ بعض من مصارفها

الدول الأوروبية تتدخل لإنقاذ بعض من مصارفها
حجم النص Aa Aa

الأزمة المالية تنتقل إلى أوروبا. فقد سارعت دول البنلوكس الثلاثة لدعم المجموعة المصرفية فورتيس.

قرابة أحد عشر مليار يورو : ذلك المبلغ التي ضخته كل من بلجيكا و هولندا و اللوكسمبرغ لتؤمم جزئيا المصرف و تخرجه من أزمته المالية. الهدف من الخطوة كان واضحا : تجنيب أوروبا عدوى أزمة مالية كبرى آتية من الولايات المتحدة، و تهديء روع زبائن فورتيس كما يشرح ووتر بوس الذي يقول بأن

المساهمة في رأس المال كانت طريقة لكي تثبت الدول لجميع المتعاقدين مع فورتيس بأنها قادرة على المحافظة على المجموعة في هذه الأوقات العصيبة و بأن من لديه المال في هذه المؤسسة يجب أن يشعر بالراحة”.

عملية تأميم أخرى طالت المصرف البريطاني برادفورد اند بينغلي. فقد تدخلت الدولة البريطانية رسميا لأخذ أصوله المتعثرة. بينما عادت الأصول الآمنة إلى البنك الإسباني سانتاندير الذي سيدفع قرابة سبع مائة و سبعين مليون يورو لذلك. مصرف سانتاندير الذي يستغل الوضع للتوسع أكثر في القطاع المصرفي البريطاني.

هذا و تواجه بنوك أوروبية أخرى ضائقة مالية، من بينها هايبو ريل ايستيت الألماني الذي استفاد من قروض مجموعة من نظرائه الألمان لتمكينه من مواصلة نشاطاته.

كلها أنباء كان لها وقع عند افتتاح تعاملات البورصات الأوروبية.