عاجل

عاجل

قمة بكين تدعو لإجراءات حاسمة لإصلاح الأزمة المالية

 محادثة
تقرأ الآن:

قمة بكين تدعو لإجراءات حاسمة لإصلاح الأزمة المالية

قمة بكين تدعو لإجراءات حاسمة لإصلاح الأزمة المالية
حجم النص Aa Aa

في اليوم الأخير لقمتهم في بكين، لم يبتعد الزعماء الأوروبيون والآسيويون عن الأزمة المالية التي شكّلت القضية الأساسية لاجتماعاتهم.
القادة المجتمعون تعهدوا باتخاذ خطوات إصلاحية حقيقية لمواجهة الأزمة المالية التي تهدّد الاقتصاد العالمي. كما أجمعوا على ضرورة الخروج من قمة واشنطن المرتقبة الشهر المقبل بقرارات لإصلاح ما فسد.
رئيس الوزراء الصيني وين جياباو قال: “المسؤولية الأكبر تكمن في تأمين استقرار النظام المالي في أقرب وقت. نحن بحاجة إلى استخدام كل الوسائل لمنع الأزمة من إلحاق الأذية بالإقتصادات الحقيقية”.

الأوروبيون سعوا خلال القمة إلى إقناع الصين بالإسهام في حل الأزمة المالية وهو ما عبّر الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي أكّد ضرورة إنجاح قمة واشنطن، وقال: “الجميع أكد استعداده لجعل قمة واشنطن حاسمة. الجميع فهم أنه من المستحيل أن نجتمع من أجل الحوار فقط، لذا يجب التوصل إلى قرارات فعالة”.

القادة كانوا استفاقوا على أنباء عن اضطرابات في البورصات العالمية التي أقفلت على تراجع كبير. وهم حاولوا في ختام لقاءاتهم الخروج بمظهر أن آسيا وأوروبا تقفان في جبهة واحدة، قبيل انعقاد قمة واشنطن لبحث سبل مواجهة الأزمة المالية.