لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

فرنسا و بريطانيا تحاولان إيجاد حل للأزمة الكونغولية

 محادثة
 فرنسا و بريطانيا تحاولان إيجاد حل للأزمة الكونغولية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

دعا وزيرا خارجية كل من فرنسا و بريطانيا، اليوم كنشاسا إلى تطبيق الإتفاقية الموقعة بين رواندا و الكونغو لتسوية النزاع القائم شرق الجمهورية.

و التقى برنار كوشنار و ديفيد ميليباند الرئيس الكونغولي جوزيف كابيلا، قبل التوجه الى غوما، شمال كيفو، المنطقة الحدودية مع رواندا أين جرت معارك طاحنة بين الجيش و متمردي الجنرال السابق لوران نكوندا.

برنار كوشنار، صرح عند وصوله قائلا:

“ انني اود ان افهم لماذا بعد جهود كبيرة من طرف الكونغوليين أولا، ثم من طرف المجتمع الدولي، و اوروبا، لم نصل الى استقرار في هذه المنطقة، كيف يصل الأمر الى لجوء بعد لجوء من مخيم الى مخيم، مئات آلاف الأشخاصن هم في حالة مروعة.”

و ادت اعمال العنف الى تشريد عشرات آلاف المدنيين، الذين يعانون من الجوع و عدم ادنى المساعدات الإجتماعية، و وصف المراقبون الوضع بأنه كارثي حيث ارتكب كل من المتمردين و الجيش، عمليات اغتصاب و قتل بشعة.

ميدانيا، تستمر الهدنة لكن بصفة هشة حيث يسود التوتر المنطقة، كما تم توزيع الأغذية على النازحين.

العنف أدى الى تشريد حوالي مليون شخص بدون مأوى و لا غذاء.