عاجل

عاجل

الأتراك يحتفلون بالذكرى السبعين لرحيل أتاتورك

 محادثة
تقرأ الآن:

الأتراك يحتفلون بالذكرى السبعين لرحيل أتاتورك

 الأتراك يحتفلون بالذكرى السبعين لرحيل أتاتورك
حجم النص Aa Aa

في الذكرى السبعين لرحيل مؤسس الجمهورية التركية، مصطفى كمال أتاتورك، عمت البلاد أجواء احتفالية لتذكر الزعيم الراحل.

في أنقرة وتحديدا في مكان ضريح أتاتورك، توافد الآلاف، على رأسهم الرئيس عبدالله غول الذي وضع إكليلا من الزهر على الضريح عند الساعة التاسعة وخمس دقائق تماما. وهو التوقيت الذي شهد وفاة مؤسس تركيا الحديثة في مثل هذا اليوم من العام ثمانية وثلاثين من القرن الماضي.

مناسبة تأتي هذا العام متزامنة مع جدل أثاره فيلم بعنوان “أب الأتراك“، لتناوله الحياة الشخصية لأتاتورك، وكشفه حقائق جديدة عن وقوفه وحيدا لتحويل دولة مسلمة إلى جمهورية علمانية.

الذكرى السبعون لرحيل مصطفى كمال أتاتورك الذي يمجده الأتراك، تأتي في ظل حكومة يرى فيها البعض قربا من الإسلام أكثر من العلمانية التي أرادها الزعيم الراحل لبلاده.