عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إحتمال عودة الايرلنديين إلى صناديق الاقتراع لإعتماد إتفاقية لشبونة

محادثة
 إحتمال عودة الايرلنديين إلى صناديق الاقتراع لإعتماد إتفاقية لشبونة
حجم النص Aa Aa

إيرلندا التي سبق و أن قالت “لا” للدستور الأوروبي خلال الإستفتاء الخاص بإتفاقية لشبونة في الثاني عشر من يونيو-حزيران الماضي و بأغلبية كبيرةٍ، قد توافق على تبني الإتفاقية في حالة ما إذا تمّ تنظيم إستفتاءٍ جديد. هذا ما أشار إليه الإستطلاع الأخير الذي نشرته صحيفة “إيريش تايمز” الإيرلندية. و الذي يؤكّد إمكانية تغيير الإيرلنديين لآراءهم بشأن إتفاقية لشبونة إذا تمّ تقديم ضمانات و إلتزامات حول المسائل المتعلقة بحياد إيرلندا العسكري، تخفيض الضرائب على الشركات و الإجهاض.

و أشار الإستطلاع إلى إمكانية تصويت ثلاثة و أربعين بالمائة من الإيرلنديين بنعم مقابل تسعة و ثلاثين بلا.

دول الاتحاد الأوروبي عرفت وضعية حرجة خلال بداية هذا الصيف عندما كانت إيرلندا الدولة الوحيدة من بين السبع و العشرين التي قرّرت تنظيم إستفتاءٍ حول إتفاقية لشبونة و التي تمّ رفضها من طرف الإيرلنديين بنسبة فاقت ثلاثة و خمسين بالمائة.

رئيس الحكومة الإيرلندي بريان كوين كان قد وعد بالتوصل إلى إتخاذ قرار قبل اجتماعات دول الاتحاد المقرّرة خلال الشهر القادم و هو ما قد يضع رئيس الحكومة الإيرلندية في موقف صعب فأي خطأ قد يهدد مستقبله السياسي.