عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تواصل الصدامات في تايلند بين الجيش وذوي القمصان الحمر

Access to the comments محادثة
تواصل الصدامات في تايلند بين الجيش وذوي القمصان الحمر
حجم النص Aa Aa

لا تزال الصدامات ما بين قوات الجيش التايلندي وبين المتظاهرين المناهضين للحكومة من ذوي القمصان الحمر تخيم على العاصمة التايلندية بانكوك.

وكانت الصدامات بين الطرفين قد اندلعت فجر يوم الإثنين عند مفترق الطرق دين دانغ الواقع في وسط العاصمة بانكوك، والذي حاولت قوات الجيش إخلاءه من المتظاهرين.

قال رئيس الوزراء التايلندي أبهيسيت فيجاجيفا مخاطبا المتظاهرين:
“إذا أردتم مساعدة الحكومة في إعادة السلام إلى بلدنا فعودوا إلى منازلكم حتى نخلق معا مجتمعا قويا ومسالما”.

يذكر أن الحكومة التايلندية أعلنت حالة الطوارئ في البلاد يوم الأحد، مع تواصل أعمال العنف في العاصمة التايلندية لثالث يوم على التوالي.. أعمال عنف تخللها إطلاق أعيرة نارية من قوات الجيش وإلقاء زجاجات حارقة من قبل المتظاهرين الذين أضرموا أيضا النيران في عدد من الحافلات بوسط العاصمة بانكوك.