عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عطلة نهاية الاسبوع في أسبانيا لا تحمل الراحة للساسة بسبب الانتخابات الاوربية

Access to the comments محادثة
عطلة نهاية الاسبوع في أسبانيا لا تحمل الراحة للساسة بسبب الانتخابات الاوربية
حجم النص Aa Aa

قرر الساسة الاسبان أن يقضواعطلة نهاية الاسبوع الاخيرة قبل انتهاء حملات الاحزاب للانتخابات الاوربية في تجمعاتهم الانتخابية ووسط مؤيديهم.

زعيم الحزب الشعبي المحافظ ماريانو راخوي جدد انتقادته للحكومة وسياساتها الاقتصادية في البلاد.

وقال راخوي في تجمع انتخابي في مدينة زارغوزا” لنحتو الازمة وننه البطالة ونخلق فرص عمل جديدة اقول إن كل هذا ممكن وسنفعله وإذا كانت الحكومة غير قادرة على ذلك فسنغيرها”.

في المقابل رد زعيم الحزب الاشتراكي ورئيس وزراء أسبانيا لويس خوسيه ثاباتيرو بالهجوم على رئيس حزب الشعب.

وقال ثاباتيرو في تجمع انتخابي بمدينة باراكلودا “ اليوم أدرك الجميع بعد كل ما قيل من الذي لا يحمل افكارا أو مشروعات بل يقومفقط بالاهانة والتحقير إنه رئيس حزب الشعب والذي يقدم مشروعا ليس في صالح أسبانيا أو الاتحاد الاوربي”.

وتعد المشكلات الاقتصادية ومشكلة البطالة التي وصلت إلى أكثر من سبعة عشر في المائة من إجمالي السكان على رأس اجندة الحزبين الاكبر في أسبانيا خلال حملتهما للانتخابات الاوربية.