لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الشارع اللاتفي يحتج على قرار الحكومة بخفض الموزانة

الشارع اللاتفي يحتج على قرار الحكومة بخفض الموزانة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

حوالي خمسة ألاف شخص تظاهروا أمس الخميس في ريغا، عاصمة لاتفيا، إحتجاحا على قرار الحكومة بخفض الموازنة العامة، إستجابة لشروط المانحيين الدوليين.

قرار له إنعكاسات سلبية مباشرة، على موظفي الدولة و المتقاعدين، إعتبارا من الشهر الداخل.

المظاهرة، التي شارك فيها المواطنون من مختلف شرائح المجتمع و الأعمار، دعت إليها نقابات العمال.

“ علي أن أختار ما بين أن أكل أو أدفع إيجار المسكن.لا بد أيضا من شراء الدواء، إذنا ما الذي يجب فعله؟ “ تتسأل إحدى المتظاهرات

“ أنا لا أستطيع العيش براتب مائتين و ثلاثين يورو في الشهر. لدي فواتير لا بد من دفعها، والعائلة تريد شيئا للأكل. أنا خائف، علي بمغادرة البلاد” يقول هذا المدرس.

قلق الشارع من خطوة الحكومة، أجبر وزير المالية، إينرس ربسي، للنزول إلى المتظاهرين. الوزير حاول تهدئة المحتجين، على قرار الحكومة، بخفض الموزانة، الذي أقره البرلمان يوم الثلاثاء المنصرم.

قرار، تقول السلطات إنه كان ضروريا لتحسين إقتصاد البلاد، التي تعاني من أزمة إقتصادية خانقة.

يأتي ذلك في الوقت، الذي تشير في التوقعات إلى إنكماش الاقتصاد اللاتفي، خلال العام الحالي بنسبة ثمانية عشر في المئة، من إجمالي الناتج المحلي. فيما وصل معدل البطالة إلى سبعة عشر في المئة.