عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حذر في قطاع صناعة السيارات رغم تحسن نتائج بي إم دابليو وتويوتا

Access to the comments محادثة
حذر في قطاع صناعة السيارات رغم تحسن نتائج بي إم دابليو وتويوتا
حجم النص Aa Aa

الحذر يبقى سائدا في قطاع صناعة السيارات، رغم إعلان اليابانية تويوتا والألمانية بي إم دابليو عن نتائج جاءت إيجابية مقارنة بتوقعات خبراء الأسواق المالية، بسبب صعوبة الحصول على القروض وتراجع الاستهلاك.

فقد أعلنت إدارة تويوتا أن خسارتها في حقل التشغيل بلغت في الربع الثاني من السنة الجارية مليارا وخمسمئة مليون يورو، ورغم هذه الخسارة إلا أن هذا المسؤول لدى تويوتا يتوقع ارتفاع مبيعات السيارة الهجينة من نوع بريوس التي تصنعها تويوتا، ويشرح ذلك قائلا: توقعاتنا بارتفاع المبيعات في السوق اليابانية تعكس الوقع الإيجابي للخطط الحكومية مثل تقليص الضرائب على السيارات الصديقة للبيئة. ولذلك فنحن نتوقع ارتفاع مبيعاتنا في اليابان لأول مرة في خمس سنوات”. من جهتها امتنعت بي أم دابليو الألمانية عن إعطاء أي توقعات مستقبلية بعد إعلانها أن مبيعاتها تراجعت في الربع الثاني رغم الحوافز المالية التي تقدمها الحكومة الألمانية لمواطنيها الذين يستبدلون سياراتهم القديمة بسيارات جديدة، مضيفة أن أرباحها الصافية بلغت مئة وواحدا وعشرين مليون يورو بسبب تقليصها تكاليف التشغيل.