لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

غوردن براون يدافع عن إلتزام بريطانيا في أفغانستان

غوردن براون يدافع عن إلتزام بريطانيا في أفغانستان
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون يدافع وبقوة عن إلتزام بلاده في أفغانستان من خلال التعهد بألاّ تتهرب بريطانيا من مسؤولياتها. براون حاول من خلال خطابه
إقناع الرأي العام بضرورة مواصلة الحرب في وقت تراجع فيه تحمّس البريطانيين إلى الحرب في أفغانستان.

رئيس الوزراء البريطاني أكّد أنّ ما تقوم به لندن في أفغانستان جزء من إستراتيجية دولية، داعيا بقية الدول إلى تحمّل أعباء المسؤولية. إثنتان وأربعون دولة معنية بالوضع في أفغانستان لأنّ القضاء على الإرهاب هو قضية دولية خاصة وأنها ظاهرة لا تعرف الحدود حسب براون.

ويزداد تشكيك البريطانيين بشأن مشروعية الحرب وصوابية أهدافها الاستراتيجية بعد مقتل مائتين واثني عشر جندياً بريطانيا في أفغانستان منذ ألفين وواحد ما جعل الرأي العام يتهم الحكومة البريطانية بعدم توفير الموارد والتجهيزات التي يحتاجها الجنود.

وعبر اريك جويس المستشار الأول لوزير الدفاع بوب اينسوورث عن هذه الشكوك علنا حين استقال الخميس مشيرا إلى وجود مشاكل في طريقة إدارة حكومة براون للحرب. جويس الذي كان من أشدّ المدافعين على التواجد العسكري في أفغانستان
اعتبر أنّ دول حلف شمال الأطلسي الأخرى لا تعمل بشكل كاف تاركة الحمل الأكبر
على عاتق بريطانيا بخصوص المعارك.