لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

كلاوس يوقع على معاهدة لشبونة ويفتح الطريق أمام دخولها حيز التنفيذ

 محادثة
كلاوس يوقع على معاهدة لشبونة ويفتح الطريق أمام دخولها حيز التنفيذ
حجم النص Aa Aa

لعبة القط والفأر بين فاتسلاف كلاوس ومعاهدة لشبونة تعرف نهاية سعيدة كما أرادها قادة الاتحاد الأوروبي.
الرئيس التشيكي أعلن رسميا عن توقيعه لمعاهدة لشبونة امتثالا لقرار المحكمة الدستورية لافتا إلى أن بلاده لم تعد دولة ذات سيادة.
مناصرو الرئيس التشيكي في مساعيه الرامية لعرقلة دخول معاهدة لشبونة حيز التنفيذ تظاهروا أمام المحكمة الدستورية التشيكية أملا في أن يكون القضاء التشيكي إلى جانبهم.
لكن المحكمة الدستورية في براغ أكدت أن لا تعارض بين معاهدة لشبونة والقوانين الأساسية لجمهورية التشيك ما دفع كلاوس للامتثال لقرارها بالإكراه.
توقيع كلاوس على معاهدة لشبونة يفتح الأبواب أمام دخولها حيز التنفيذ في أقرب وقت ممكن فيما لا يزال المحافظون البريطانيون يلوحون بعصا الاستفتاء في حال وصول زعيمهم ديفيد كامرون إلى سدة الحكم. كامرون وجه أصابع الاتهام إلى رئيس الوزراء غوردن براون وحزب العمال بخصوص مسألة الاتستفتاء حول المعاهدة : “ كان على حزب العمال بقيادة غوردن براون تنظيم استفتاء. لكنه رفض ذلك تاركا الناس في وضع حرج. كان من الواجب إعطاء الناس فرصة الحكم على مثل هذه المعاهدة الأوروبية الهامة”.
توقيع كلاوس على معاهدة لشبونة نزل بردا وسلاما على قادة أوروبا. الرئاسة السويدية أكدت أن المعاهدة وصلت إلى بر الأمان وستدخل حيز التنفيذ في الأول من كانون الأول ديسمبر المقبل.