عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ثغرات في سرية أرقام بطاقات القروض تدفع البنوك الألمانية لاستبدال الآلاف منها

Access to the comments محادثة
ثغرات في سرية أرقام بطاقات القروض تدفع البنوك الألمانية لاستبدال الآلاف منها
حجم النص Aa Aa

قامت البنوك الألمانية بحملة لاستبدال أكثر من مئة ألف بطاقة قرض خلال الأسابيع الأخيرة بسبب سرقة المعلومات الرقمية للبطاقات التي استعملت من قبل السياح الألمان في إسبانيا.

الكثير من المواطنين الألمان عبروا عن صدمتهم من هذه الأخبار، وخاصة أولئك الذين ذهبوا إلى إسبانيا خلال هذه السنة للسياحة.

قالت كارين هنكل وهي ضحية من ضحايا هذا الاحتيال:
“لقد صدمت لأنني لم أتوقع أن يحدث شيء مثل هذا. استعملنا هذه البطاقة لعذة سنوات، ولم يحدث لنا مثل هذا من قبل”.

بينما قال أندرياس مارتن الذي يعمل لدى لجنة القروض المركزية:
“إنها حملة كبيرة لاستبدال البطاقات. لا أستطيع أن أقول إنها أكبر الحملات لحد الآن. العديد من المصارف العالمية معرضة لهذا أيضا لأن لديها زبائن زاروا إسبانيا، ولكن الأرقام لم تعط بعد”.

هذا وقد استعملت الكثير من بطاقات القروض من نوع فيزا وماستر كارد في عدة مناطق من العالم رغم أن أصحابها كانوا موجودين في ألمانيا.

بينما طمأنت شركات بطاقات الائتمان والقروض زبائنها بأن أموالهم ستعود إليهم في حالة تعرضهم لعمليات الاحتيال هذه طبقا لأحكام وشروط بنوكهم.