عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيسلندا في طريقها إلى الإتحاد الأوروبي

Access to the comments محادثة
إيسلندا في طريقها إلى الإتحاد الأوروبي
حجم النص Aa Aa

ظلّت إيسلندا زمناً طويلاً متمسكة باستقلالها إلى أن دقت باب الاتحاد الأوروبي في شهر تموز/يوليو الماضي. فإذا سمعت جواب القادة الأوروبيين وأعطوها الضوء الأخضر، وإذا انحلّت مشكلة الصيد البحري الحساسة والمعقدة فستصبح إيسلندا الدولة الثامنة والعشرين في الاتحاد. لكن الجدال ما زال محتدما بين مؤيد ومعارض داخل إيسلندا.