لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئاسة أسبانيا الدورية للاتحاد الأوروبي: الملفات الشائكة

رئاسة أسبانيا الدورية للاتحاد الأوروبي: الملفات الشائكة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

لأزمة الاقتصادية و المساواة بين الجنسين و الوضع في كوبا و أوروبا برئيسين. ملفات تنتظر الرئاسة الأسبانية الدورية للاتحاد الأوروبي.
كما تعلمون أن اسبانيا هي التي آلت إليها الآن الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.لكن الفرق, الآن, هو أن الدول السبع و العشرين, يرأسها رئيسان .السيد ثاباتيرو, و السيد هرمان فان رومبي.
ما ينبغي هو أن يتفقا, حسب تحليل الخبير الاقتصادي, سانتياغو نينيو بيسيرا, فسنشهد حادثا كبيرا قبل نهاية 2010 .نأمل أن توقعاته, ستكون خاطئة. في هذه النشرة الخاصة حول الرئاسة الأسبانية , نقترح عليكم تحليلا للوضع الاقتصادي في أوروبا .
أعداد العاطلين عن العمل كبيرة في أسبانيا, ما يقارب من أربعة ملايين عاطل عن العمل, سجلت في نهاية العام 2009 .و هو رقم قياسي في البلد, لأنه الأعلى في أوروبا حيث إن معدلات البطالة بلغت مستوى كبيرا منذ اعتماد اليورو عملة موحدة .
في الخريف الماضي, وصلت نسبة البطالة في أسبانيا إلى 19.4% و 9.8 % في المنطقة الأوروبية حسب معهد الإحصاء أوروستات
أسبانيا التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي, جعلت من فكرة إنعاش الاقتصاد أولوية كبيرة.
الممثلون الكبار للاتحاد الأوروبي, عبروا هم أيضا عن طموحاتهم بشأن إنعاش الاقتصاد الأوروبي, كان ذلك في افتتاح الاجتماع الذي انعقد بمناسبة تولي أسبانيا للرئاسة الدورية لأوروبا في الثامن من يناير بمدريد .
“ تحديان اثنان نجابههما, ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يتدخل و على أعلى المستويات, حين نريد النجاح .أولا, يجب وضع حد لتداعيات الأزمة الاقتصادية و ثانيا التصدي لتحديات الاحتباس الحراري” .
اقتصاد أوروبا يعاني من تدهور, بمعدل نمو, يصل إلى 1 % و من المؤشرات السيئة تبين أن الصين استطاعت أن تحظى بلقب أكبر دولة مصدرة للسلع في العالم.