عاجل
This content is not available in your region

سكان مدينة فيزاغيناس الليتوانية يحتجون ضد ارتفاع كلفة لمعيشة

سكان مدينة فيزاغيناس الليتوانية يحتجون ضد ارتفاع كلفة لمعيشة
حجم النص Aa Aa

الغضب يملأ هؤلاء المواطنين الليتوانيين. سكان مدينة فيزاغيناس خرجوا للاحتجاج ضد ارتفاع كلفة المعيشة منذ إغلاق المفعل النووي المسماة ايغنالينا. مفعل كان أغلب هؤلاء المحتجين يعملون به.
 
ثلاثة آلاف شخص على الأقل حضروا المظاهرة. هم يؤكدون أن كلفة التدفئة زادت أربع مرات عما كانت عليه، أما الكهرباء فارتفع سعره بثلاثين في المائة.
 
وقالت إحدى النظاهرات : “عندما أدفع مستحقات الخدمات كالتدفئة والإيجار، لا يبقى لي إلا ستون ليتاس، أي ما يقارب سبعة عشر يورو ونصف. كيف يمكنني العيش بهذا؟ لهذا أنا هنا للتظاهر”.
 
تم إغلاق مفعل ايغنالينا النووي قبل شهرين. الاتحاد الأوروبي ضغط على ليتوانيا لاتخاذ قرار الإغلاق في إطار مسار انضمام فيلنوس إلى الاتحاد. المتظاهرون قلقون أيضا من رفع سن التقاعد في ليتوانيا إلى خمسة وستين عاما.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox