لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ايون برلدانو فنان بوب في يخرج من القمامة

ايون برلدانو فنان بوب في يخرج من القمامة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

ايون برلدانو ليس فناناً معاصراً فريداً. انه يرى نفسه مخرجاً سنمائياً ، ويسمي اعماله “أفلاماً “.لقد أمضى معظم حياته مختبئاً كفأر. ثم خرج من الجحر. كان يعتاش من اعمال بسيطة : في التنظيفات ، احواض السفن ، حارس او قندلفت في كنسية .

اربعون عاماً بقي ايون برلدانو على هامش المجتمع ، لامس قعر الهاوية بعد سقوط الشيوعية في بلده. اما عنوان منزله فهو مكان لتجميع القمامة في بوخاريست.

لكن منذ عامين فقط، كانت اعماله الفنية بعيدة لسنوات ضؤية عن المعارض. انها تنتمي الى فن البوب. انها مزيج من الدادائية والسريالية.
في سن الثالث والستين برلدانو يعرض لوحاته في بال، لندن وباريس الى جانب لوحات وارهول و Duchamps. ويبلغ عدد هذه اللوحات التي تعتد على قصاصات الصور والغراء ، اكثر من ثمانمائة. تتراوح قيمة الواحدة بين ثمانمائة وثلاثة الاف يورو.
ما يلهم هذا الفنان حديث الشهرة وما سيبقى يلهمه … هو الانسان وعالمه الداخلي.

فلسفته في الحياة هي : الضحك مع العالم والبكاء مع العالم .