لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

معبر رفح مفتوح في الاتجاهين..حماس تؤكد، والغزاويون يتنفسون الصعداء

معبر رفح مفتوح في الاتجاهين..حماس تؤكد، والغزاويون يتنفسون الصعداء
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

معبر رفح مفتوح في الاتجاهين من وإلى غزة من التاسعة صباحا إلى السابعة مساء..الغزاويون يغتنمون الفرصة للتخفيف من معاناتهم وتوفير حاجياتهم الغذائية والصحية.
غير أن المواد الثقيلة مثل الحديد والأسمنت لن تمر من معبر رفح وإنما عبْر المعابرِ الإسرائيلية تفاديا لاستخدامها من طرف حماس في تصنيع الأسلحة حسب تل أبيب.

مواد إغاثة، مولدات كهربائية، خيام وسيارات إسعاف دخلت القطاع عبر المعبر.وهذه هي المرة الأولى التي تسمح فيها مصر بدخول الأغذية والدواء من أراضيها إلى القطاع منذ الهجوم الإسرائيلي عليه أواخر 2008.

الغزاويون سعداء بفتح المعبر على غرار ما تعكسه انطباعات هذه الغزاوية على أبواب نقطة العيور:
“نشكرالرئيس (مبارك) على فتح المعبر والسماح لنا بالدخول للعلاج خصوصا وأنه فتحه لمدة قد تطول على أساس تلبية حاجيات الحالات الإنسانية..لذا، نشكره ونشكر الشعب المصري الذي خدمنا…”.

فتح معبر رفح جاء بعد الاستنكار الدولي للهجوم الإسرائيلي على سفن المساعدات الإنسانية في المياه الدولية قبالة غزة وتشديدِ تركيا لهجتِها تجاه الدولة العبرية.

وكانت مصر أغلقتْ معبرَ رفح الواقعَ على حدودها الشرقية منذ سيطرة حركة حماس على قطاع غزة في 2007 وطردِها قواتِ السلطة الفلسطينية وانسحابِ مراقبي الاتحاد الاوروبي.

ومنذ بدء حصار غزة، شق فلسطينيون مئاتَ الأنفاق العابرة للحدود مع مصر لتهريب البضائع. إسرائيل تتهم حماس باستخدامها في تهريب السلاح.