عاجل
This content is not available in your region

ملك إسبانيا يصلي من أجل تجاوز الأزمة الإقتصادية في عيد القديس سانتياغو

محادثة
ملك إسبانيا يصلي من أجل تجاوز الأزمة الإقتصادية في عيد القديس سانتياغو
حجم النص Aa Aa

الملك الإسباني خوان كارلوس شارك الأحد باحتفالات القديس سانتياغو الدينية، الذي يعتبر الراعي الأول للكنيسة الإسبانية، الاحتفالات جرت في كاتدرائية سانتياغو دي كومبوستيلا التاريخية.
الملك الاسباني تناول في صلاته هموم ومشاكل بلاده خاصة الاقتصادية منها: “أيها القديس سانتياغو أتوسل إليك أن تساعدتنا في التغلب على الصعوبات التي تمس حياتنا وأدعو من أجل التغلب في أسرع وقت ممكن على هذه الأزمة الاقتصادية الخطيرة التي نواجهها” الملك الإسباني استغل هذه المناسبة أيضا للدعوة إلى نبذ العنف وشدد على وحدة الأراضي الاسبانية وأهمية التنوع الثقافي في المجتمع الاسباني. زيارة كاتدرائية سانتياغو دي كومبوستيلا، تعتبر من الطقوس الدينية القديمة، حيث كان الزوار يأتون إلى هذا المكان مشيا على الأقدام من مناطق مختلفة في إسبانيا للصلاة وطلبا للمغفرة. كاتدرائية سانتياغو دي كومبوستيلا، مدرجة حاليا في قائمة اليونسكو للتراث الثقافي العالمي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox