عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مساعد الأمين العام للأمم المتحدة إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية للتحقيق في جرائم اغتصاب جماعي

Access to the comments محادثة
مساعد الأمين العام للأمم المتحدة إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية للتحقيق في جرائم اغتصاب جماعي
حجم النص Aa Aa

وضع حد للممارسات اللانسانية في جمهورية الكونغو الديمقراطية و التي جعلت منها الاولى عالميا من حيث انتشار جرائم الاغتصاب, كان ذلك هو الهدف الذي تسعى إلى تحقيقه منظمة الأمم المتحدة في هذا البلد.

ففي مدينة جوما شرق البلاد تعرضت حوالي مئة و خمسين امرأة إلى عمليات اغتصاب جماعي أواخر تموز يوليو الماضي حيث تردد أن متمردين كونغوليين اعتدو على هؤلاء النسوة على مدار أربعة أيام.

و قرر بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة إرسال مساعده المكلف بعمليات حفظ السلام إلى كنشاسا للتحقيق في هذه الاعتداءات.

وتحول العنف الجنسي إلى مشكلة ضخمة في جمهورية الكونغو الديمقراطية, التي لم تتعاف بعد من مخلفات الحرب التي شهدتها قبل حوالي عشر سنوات.