عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هبوط اضطراري لطائرة ركاب روسية يوصف بالمعجزة

محادثة
هبوط اضطراري لطائرة ركاب روسية يوصف بالمعجزة
حجم النص Aa Aa

طائرة تابعة للخطوط الجوية الروسية تقل واحدا و ثمانين مسافرا قامت بعملية هبوط اضطراري في قاعدة مروحيات عسكرية ونجا كل ركابها.
الهبوط الإضطراري حصل بعد ثلاث ساعات من الطيران نتيجة لعطب الكتروني أصاب أجهزة الطائرة .

الطائرة تيبولاف مائة و اربعة و خمسون TUPOLEV 154 كانت قادمة من ياكوتسي و متوجهة الى موسكو.

تقول احدى المسافرات:

“ اقلعنا بسلام و كان كل شيء طبيعيا و لكن بعد ثلاث ساعات حدثت اضطرابات و اعلن عن هبوط اضطراري”

فيما يعلق احد المسافرين بقوله :

“لم يكن لدينا الوقت للشعور بالخوف و لكن عندما تمت عملية الهبوط و جدنا انفسنا وسط الأشجار و انتابنا شعور غريب”

عملية الهبوط وصفت بالمعجزة لعدم صلاحية الأرضية للطائرات المدنية فضلا عن التوقف عن استخدامها منذ وقت طويل . يذكر ايضا ان الطائرة الروسية قديمة الصنع و كانت تحتاج لعملية صيانة .