عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إضراب العمل في فرنسا يدخل يومه الثاني

Access to the comments محادثة
إضراب العمل في فرنسا يدخل يومه الثاني
حجم النص Aa Aa

دخل الإضراب ضد تعديل نظام التقاعد في فرنسا يومه الثاني ليصيب حركة النقل و المواصلات بالشلل مجدداً وسط تخوفات من احتمال تمديد فترة الإضراب عن العمل في حال عدم استجابة الحكومة الفرنسية لمطالب النقابات العمالية.

مواطنة فرنسية تقول: “ الإضراب يسبب الإزعاج نوعاً ما للعاملين، لكننا نفهم أسبابه”

مواطنة فرنسية تقول:
“ أنا متعبة لأنني أواجه مشاكل جمه في الوصول إلى عملي، أريد أن أستمر بالعمل لكن في نفس الوقت أفهم أن قرار الإضراب تم اتخاذه، و يجب قبوله، أعتقد أنه يتوجب علينا في فرنسا أن نغير من سلوكنا و نلقي نظرة على العالم الخارجي”

و شرعت النقابات العمالية أمس الثلاثاء في إضرابها الذي يعتبر الرابع خلال الأسابيع الخمسة الأخيرة.

في الوقت الذي تعهد فيه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي و وزير العمل أريك فيرت في المضي قدماً في تعديل نظام التقاعد رغم تصاعد الرفض الشعبي

وزير العمل الفرنسي أريك فيرت، يقول:
“ أنا لا أنكر خروج الناس إلى الشوارع، من يستطيع إنكار ذلك؟ لكن في نفس الوقت، ماذا ستفعل حيال التقاعد؟ هل ستخفض من المعاشات؟ هل ستزيد من نسبة الضرائب إلى مستوى غير مقبول؟ من أجل تعديل النظام؟

الإضراب الاحتجاجي الذي عم مختلف المدن الفرنسية شهد مشاركة جماهيرة اعتبرت الأكبر حيث قدر عدد المتظاهرين بحوالي ثلاثة ملايين متظاهر حسب النقابات.