عاجل

المراكز الثقافية في إيطاليا تغلق أبوابها احتجاجاً على خفض التمويل الحكومي

المراكز الثقافية في إيطاليا تغلق أبوابها احتجاجاً على خفض التمويل الحكومي
حجم النص Aa Aa

المتاحف و المواقع الأثرية و المكتبات العامة و المسارح في إيطاليا تغلق أبوابها احتجاجاً على خفض التمويل الحكومي للأنشطة الثقافية.

حيث تعتزم الحكومة الإيطالية اقتطاع حوالي مائتين و ثمانين مليون يورو من الأموال المخصصة للأنشطة الثقافية خلال السنوات الثلاث المقبلة ضمن الإجراءات التقشفية التي تنتهجها الحكومة الإيطالية.

روبرتو جروسي أحد المسؤولين عن المراكز الثقافيةـ يقول: “ هذه القوانين غير مقبولة إنها تخفض من الميزانية المخصصة للمتاحف و المعارض بمقدار ثمانين بالمائة، يريدون تقليل عدد أعضاء مجلس الإدارة في المعارض الثقافية”.

الحملة الاحتجاجية التي تحمل اسم أبواب مغلقة و أضواء على الثقافة تأتي في الوقت الذي يواجه فيه برلسكوني ضغوطاً داخلية لتقديم استقالته.

مستشار الشؤون الثقافية في روما أمبيرتو جروبي، يقول:
“ نحن نتحدث عن مئات الملايين من اليوروهات، على سبيل المثال بدون معرض كارافاجيو ، فإن روما ستخسرعلى الأقل ثلاثين مليون يورو”.

و في وقت سابق وجهت المعارضة الإيطالية انتقادات قوية لوزير الثقافة و التراث ساندرو بوندي إثر انهيار الأعمدة الرومانية في منطقة بومبي الإيطالية وهي أحد أهم المعالم الأثرية في المنطقة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox