لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إضراب عمال القطاعين الخاص و العام في البرتغال

إضراب عمال القطاعين الخاص و العام في البرتغال
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

شلل تام في مجمل الخدمات في البرتغال بسبب إضراب عمال القطاعين العام والخاص، احتجاجاً على إجراءات التقشف التي فرضتها الحكومة البرتغالية.

الإضراب طال قطاع النقل لاسيما حركة قطارات المترو في العاصمة لشبونة التي توقفت بالكامل، كما ألغيت الرحلات الجوية في جميع المطارات البرتغالية.

مسؤول نقابة يو جي تي، يقول:

“ يعتبر هذا الإضراب أكبر تحرك منذ العام الف و تسعمائة و ثمانية و ثمانين، إذا قارنت هذا الإضراب بغيره من إضرابات القطاعات الأخرى، ستجده الأكبر و الأقوى بدون أدنى شك”.

كذلك شل الإضراب حركة الحافلات داخل المدن البرتغالية حيث الغيت حوالي ستين بالمائة من رحلات الحافلات، كما توقف النقل البحري بين ضفتي نهر تاج، في المقابل نفت الحكومة البرتغالية أن يكون الإضراب قد أثر على سير الحياة في البلاد كما جاء على لسان وزيرة العمل البرتغالية هيلينا أندريه.

و زيرةالعمل البرتغالية، هيلينا أندريه، تقول:

“ العمال الذين انضموا إلى هذا الإضراب يمارسون حقهم الطبيعي، المكفول من الدستور، لكن هذا لا يعني أن الحياة مشلولة في البرتغال، هذا الإضراب سلمي”.

و من المقرر أن يعلن البرلمان البرتغالي الجمعة عن موازنة تقشفية نوعية تسمح بخفض العجز المالي .