عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استعمال رافعات عملاقة لضخ المياه في منشأة فوكوشيما

Access to the comments محادثة
استعمال رافعات عملاقة لضخ المياه في منشأة فوكوشيما
حجم النص Aa Aa

انصهار قضبان الوقود النووي في منشأة فوكوشيما النووية شرقي اليابان، اثر الزلزال الذي ضرب البلاد، ربما يكون تسبب في تلوث المياه التي احتوت على نسبة عالية من الاشعاعات النووية.

واعتبرت الحكومة اليابانية الخطأ الخاص بمراقبة مستوى الاشعاعات بأنه أمر غير مقبول، وقد ارتكبته شركة تشرف على محطة فوكوشيما دايتشي، حيث واجهت عمليات تبريد المفاعل جملة من الصعوبات.

وكانت شركة “تيبكو” سجلت مستوى اشعاع نووي مرتفع مائة ألف مرة أضعاف المستوى العادي في المياه المتسربة من المحطة.

يكيو ايدانو – المتحدث باسم الحكومة اليابانية

“مراقبة مستوى الاشعاعات ضروري لتأمين مختلف شروط الأمان في المنشأة. لذلك فان مثل هذه الاخطاء الحاصلة لا يمكن التسامح معها”.

في الاثناء يحاول التقنيون في المحطة النووية اخراج مياه مشعة من المفاعلات أملا في استئناف تشغيل نظام التبريد. ويواصل مئات رجال الاطفاء ضخ الماء للحؤول دون ارتفاع حرارة الوقود، وتجنب وقوع كارثة بيئية.

ويستعمل الاخصائيون اجهزة أرسلتها شركة صينية تتمثل في رافعات عملاقة لضخ المياه العذبة، بعد أن لاحظوا أن مياه البحر قد تخلف رواسب الملح، وتعيق عملية التبريد.