عاجل
This content is not available in your region

وزير الداخلية التونسي يعتذر عن قمع الشرطة مسيرة سلمية

محادثة
وزير الداخلية التونسي يعتذر عن قمع الشرطة مسيرة سلمية
حجم النص Aa Aa

بعد قمع قوات الشرطة مسيرةً احتجاجية سلمية جمعت مواطنين وصحفيين تونسيين وأجانب في شارع الحبيب بورقيبة في العاصمة تونس، وزير الداخلية التونسي يقدم اعتذاراته ويعد بتحقيق لتحديد المسؤولين عن التجاوزات.

المسيرة دعا إليها مواطنون احتجاجا على تصريحٍ لوزير الداخلية السابق فرحات الراجحي حذَّر فيه من انقلاب عسكري يجري الإعدادُ له في حال وصول الإسلاميين إلى السلطة.

وزير الدفاع ندد بهذه التصريحات واعتبرها مساسا بالثورة وبأمن البلاد.

يُذكر أن مثل هذه الممارسات القمعية تحدث لأول مرة منذ الإطاحة بالرئيس السابق زين العابدين بن علي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox