لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

حالة إرباك جزئية في أهم مطارات آيسلندا بسبب ثورة بركانية

 محادثة
حالة إرباك جزئية في أهم مطارات آيسلندا بسبب ثورة بركانية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

ترقب وحذر يسودان دولا أوروبية وهي تتابع عن قرب ثورة تراجعت حدتها، لكنها تظل قوية، لأكثر البراكين نشاطا في جنوب شرق آيسلندا. وترصد هذه الدول بانشغال تأثير الدخان والرماد المنبعث من بركان “غريمسفوتن” في أجواء أوروبا، منذ يوم السبت الماضي.الرماد الذي حجب الرؤية في محيط مكان البركان يحتوي على عناصر ضئيلة من المواد السامة، لكنه قد يسبب مشاكل للأشخاص على مستوى الجهاز التنفسي.وقد تسببت ثورة البركان إلى حد الآن في إغلاق المطار الرئيسي للبلاد “ريكيافيك” عدة ساعات، حيث تأجلت رحلات حوالي 6 آلاف شخص، حجزوا رحلاتهم على الخطوط الآيسلندية.وتخشى السلطات من أن تتسرب جزيئات من الرماد البركاني المنتشرة في الجو إلى محركات الطائرات وتتسبب في تعطيلها.وجرى تحذير شركات طيران من أن الرماد البركاني يمكن أن يتوسع انتشاره جنوبا باتجاه اسكتلندا يوم غد الثلاثاء وأنحاء من فرنسا وإسبانيا، إلا أن خبراء الأرصاد الجوية يستبعدون أن تتسبب ثورة البركان الحالية في إغلاق مطارات خارج آيسلندا.ويبدي الخبراء تفاؤلا نسبيا بشأن انعكاسات ثورة بركان “غريمسفوتن” مقارنة بثورة بركان “ايافيول” العام الماضي، التي أدت الى أكبر عملية إغلاق للمجال الجوي في أوروبا في زمن السلم، وتعطل سفر أكثر من ثمانية ملايين راكب لمدة شهر. ويعزى التفاؤل، الى أن رماد البركان الحالي أثقل وزنا، ويسقط بسرعة على الأرض.