لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بلدة بْداما المحاذية لجسر الشغور تحت أقدام الجيش السوري

 محادثة
بلدة بْداما المحاذية لجسر الشغور تحت أقدام الجيش السوري
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

انطلاقا من ريف مدينة إدلَبْ الذي شهد احتجاجات مُطالِبة بالتغيير، القوات السورية توسع نطاق عملياتها شمال البلاد وتطوق بلدة بْداما المحاذية لجسر الشغور منذ صباح السبت حيث تقوم بتمشيطٍ تخلله اعتقال عشرات الأشخاص وإحراقُ عدد من المساكن يقول شهود عِيان.

عملية التمشيط، في هذه المنطقة الواقعة شمال غرب سوريا التي تبعد عن الحدود التركية بكيلومترين اثنين، تجري باستخدام دبابات وآليات عسكرية وحافلات لنقل الجنود سُمع خلالها دوي إطلاق النار.

بلدةُ بْداما بقيت إلى غاية مساء أمس مصدر تزودِ اللاجئين السوريين في تركيا بمختلف المؤن، وهم في غالبيتهم من سكان جسر الشغور الفارين من القمع الذي طال مدينتهم قبل أسبوع.

يحدث هذا بعد أعمال القمع التي ارتكبتها القوات السورية خلال احتجاجات الجمعة والتي اخلَّفتْ 25 قتيلا في صفوف المحتجين.

من جهة أخرى، دعت بريطانيا رعاياها إلى مغادرة سوريا فورا مُحذِّرةً إياهم من إمكانية تعذُّر مساعدتهم لاحقا في حال تدهور الوضع أكثر.